مرآة العالم

محكمة ألمانية ترفض مجدداً حبس أئمة أتراك

رفضت المحكمة الفدرالية في ألمانيا اليوم الاثنين 23 تشرين الأول 2017، طلباً تقدّمت به النيابة، بخصوص حبس أئمة يعملون تحت مظلة الاتحاد الإسلامي التركي للشؤون الدينية، بسبب عدم توفر الأدلة الموجبة لحبسهم بحسب ما ذكرت وكالة الأناضول.

وبحسب الأنباء التي تناقلتها وسائل إعلام ألمانية، فإنّ النيابة الفدرالية في برلين طلبت سابقاً من المحكمة الفدرالية حبس 6 أئمة وإداري في الاتحاد، بداعي “قيامهم بأعمال تجسس”.

وأوضحت وسائل الإعلام الألمانية أنّ المحكمة الفدرالية رأت في الأدلة المقدمة ضدّ الأئمة، أنها لا توجب حبسهم.

وتتهم النيابة الفدرالية في برلين، الأئمة الستة، بأنهم بدأوا عقب محاولة الانقلاب الفاشلة يوليو/ تموز 2016، بجمع معلومات عن أشخاص يشتبه في انتمائهم إلى منظمة “غولن” الإرهابية، وإرسال تلك المعلومات إلى أنقرة.

وكانت النيابة العامة فتحت تحقيقاً بهذا الخصوص في يناير/ كانون الثاني الماضي، وطلبت من المحكمة الفدرالية بحبس الأئمة، غير أنّ الأخيرة رفضت الطلب آنذاك، ويعتبر هذا الرفض هو الثاني.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.