مرآة العالم

معارض سوري يهين مستشار الديوان الملكي السعودي: “زحفتك على رجل واحدة” ويدعي حيازته أدلة تودي به إلى “غوانتانامو”

مرآة سوريا – متابعات: شهدت الحلقة الأخيرة من برنامج الاتجاه المعاكس والتي أذيعت ليلة أمس الثلاثاء سجالاً حاداً بين ضيفين سوريين حول موضوع لا علاقة له بسوريا وإنما بالوضع الداخلي للمملكة العربية السعودية.(شاهد الفيديو أسفل المقال)

ففي حين دافع الكاتب والصحفي ماجد الخطيب عن توجهات المملكة العربية السعودية وقيادتها الشابة المتمثلة بالأمير محمد بن سلمان ولي العهد، شن المعارض السوري عبد الله الحاجم الشمري هجوماً عنيفاً على محمد بن سلمان والدائرة المحيطة به.

الشمري -ابن محافظة دير الزور- وهو معارض لنظام الأسد اشتهر باختراقه لحساب البريد الإلكتروني لبشار الأسد مطلع الثورة، حيث يعتبر المسؤول عن التسريبات الفضائحية الشهيرة والتي تناولت علاقات الأسد الخاصة مع بعض النساء وهواياته الغريبة في التسوق وإدمان ألعاب الفيديو.

وقضى الشمري عشر سنوات من حياته في المملكة العربية السعودية، وشغل مراكز مرموقة في عدة شركات بحكم تخصصه في أنظمة المعلومات، ونسج شبكة علاقات واسعة مع أمراء ووزراء في البلاد.

وفي سياق حلقة برنامج الاتجاه المعاكس ، هاجم الشمري جميع سياسات المملكة الداخلية والخارجية متهماً ابن سلمان بالفساد والاستبداد.

(بالفيديو) ترامب لأصدقائه: هندسنا انقلاباً بالسعودية ووضعنا رجلنا في قمة هرم السلطة

و انتقد الشمري مشاريع “الإصلاح” التي يقودها محمد بن سلمان، متهمًا إياه بأنه يحلم ببناء “مدينة فاضلة” بمجتمع قبليّ “غير مؤهل للبناء و الإشراف”، معقّبًا:”يحق لك أن تحلم، لكن يجب أن تملك الأسس لتحقيق ذلك الحلم”.

و قال الشمري:”قراءة كتاب ميكافيلي، و كتاب أفلاطون، لا يكفي لتحقيق المشاريع”، و أضاف مهاجمًا بن سلمان:”إذا ما أراد أن يعمل و ينجزالمشاريع فليس عليه أن يتبع دليم القحطاني و تركي وناسة اللذين يفهمان بهز الخصر و الذباب الالكتروني و الشيلات”. بحسب تعبيره.

وعرض الشمري بيانات تكشف تدني راتب الموظف السعودي، رغم أنّ المملكة هي أكبر مصدر عالمي للنفط، و قال:”راتب السعودي أقل من رواتب موظفي البحرين و سلطنة عمان”.

الخطيب بدوره قال:”الملك سلمان بن عبد العزيز، و ابنه محمد قررا إحداث ثورة حقيقية في جذور المملكة و الانتقال بالشعب من الحالة الرعوية و البدء بإصلاحات تمس بنية المجتمع السعودي، و هذا الزلزال سيكون متسارعًا وفق خطى مدروسة”.

و دافع الخطيب عن “المواطن السعودي بوصفه غير مؤهل و قال:”المواطن السعودي لديه الكثير من الذكاء و التميز، و لدى المملكة 30% طاقة شبابية بحاجة للاستثمار و التوجيه الصحيح”.

و وضع الشمري نظيره السوري في موقف محرج حين كشف أمامه بيانات حول اقتصاد السعودية، و أوضح أنّ العجز في ميزانية السعودية يبلغ 200 مليار دولار، و أنّ 80% من السعوديين لا يملكون أية مساكن بسبب احتكار الأراضي، و رواتبهم الأدنى في الدول الخليجية، و تراجع نصيب السعودية في نصاديق الثروة السيادية في العالم بنسبة 9%.

اقرأ أيضًا: رغم حظرها على الرجال.. السعودية تخصّص أماكن لتدخين النساء في الملاعب بعد السماح لهن بدخولها

أما عن سوق العمل، فكشف الشمري أنّ عدد العمال السعوديين في المملكة لا يتجاوز 3 مليون عامل، بينما عدد العمال الوافدين يتجاوز 11 مليونًا، مؤكدًا كذب الإحصائيات الرسمية التي تقول بوجود 30 مليون نسمة في السعودية، مبينًا أنّ العدد لم يصل لعشرين مليونًا حتى اليوم.

و سلّط الشمري الضوء على “صناعة السيارات في السعودية”، و الذي لطالما احتفى به المسؤولون السعوديون و من خلفهم الإعلام الرسمي، و قال إنّ مشروع صناعة السيارة السعودية “غزال” كلّف حتى اليوم 10 مليار دولار دون أن يتم تصنيع أية سيارات، بينما في بلاد أخرى مثل المغرب و تونس و سوريا التي تعصف بها الحرب نجحت في تصنيع مئات آلاف السيارات.

و عن مدينة نيوم، قال الشمري، إنّ مشروع نيوم عرضه طوني بلير على الرئيس الليبي السابق معمر القذافي، فأخذه السعوديون و قولبوه.

وزير المالية دفع مليار لمحمد بن سلمان فأعفى الأخير عنه، و متعب بن عبد الله دفع بينما تركي و الوليد رفضا الدفع فأبقى عليهما في الحجز.

و قال:”كيف يمكن لمحمد بن سلمان أن يشتري يختًا و قصرًا و صورة بمئات ملايين الدولارات بينما هو يشن داخل بلاده حملة ضد الفساد؟!”.

و قال”الأمريكان يبتزون العرب و يأخذون أموالهم قسرًا، و سنرى في القريب أن هيئة كبار العلماء ستكون إفانكا ترامب و غيرها و سنرى هيئة الترفيه و هيئة الوناسة و التطبيل”.

و قال: “إذا لم يتصرف آل سعود بمنع الوغد بن سلمان من التصرفات الطائشة فإنّ الدولة السعودية إلى الانهيار”.

رغم نفاقه و”تطبيله”.. السعودية تنقلب على “السديس” و”عكاظ” تُحرجه بعنوان ناري على صفحتها الأولى

و هزئ الشمري من سعود القحطاني- المستشار بالديوان الملكي السعودي بمرتبة وزير، والمشرف العام على مركز الدراسات والشؤون الإعلامية بالديوان الملكي- حيث قال:” أنا في مجلس تامر السبهان زحفتك على رجلك بحضور عيال سعود الأمير عبد الرحمن آل سعود و زملائه تامر السبهان و وليد الباش و الطبيشي و أخدت سيارتك و رجعتها لك كي و عندي USB تحليلي أستطيع أن أرمي بك من خلاله في غوانتنامو”.

مضيفًا أنّ “سعود القحطاني كان يسميه تركي التويجري بأبي “بوثرة”، و كان رابع “البيلوت” ثم أدمن منتدى الإقلاع ثم أصبح فجأة مستشارًا لابن سلمان”.


 

تابع الحلقة كاملة:

الوسوم
العطار التركي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *