مرآة البلد

نظام الأسد يخرق الهدنة و يشنّ هجومًا جديدًا على مدينة داريا المحاصرة بريف دمشق

بدأ جيش الأسد المدعوم بميليشيات محلية و أجنبية هجومًا عسكريًا جديدًا على مدينة داريا بريف دمشق، ضاربًا هدنة وقف إطلاق النار المتفق عليها بعرض الحائط.

و قال مراسل مرآة سوريا في ريف دمشق إنّ النظام حشد منذ ساعات الصباح الأولى عددًا من الآليات العسكرية و الجنود على أطراف المدينة.

و قامت مدفعية النظام ظهر اليوم بالتمهيد للهجود، حيث هاجم العشرات من عناصر الجيش و ميليشيا حزب الله و الميليشيات الإيرانية المدينة المحاصرة من خاصرتها الجنوبية الغربية.

و تمكن مقاتلو المعارضة السورية من التصدي للهجوم، و نقل مراسلنا عن أحد مقاتلي المعارضة تأكيده بأنّ القوت المهاجمة تكبدت أكثر من 12 قتيلًا.

كما استطاع مقاتلو الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام تدمير دبابة من طراز T72 ، كانت تؤمن تغطية مدفعية لتقدم عناصر الجيش.

و كانت قوات النظام قد بدأت بالتراجع عن اتفاق الهدنة من يومين، حيث منعت قافلة معونات طبية تابعة للأمم المتحدة من دخول المدينة لاحتوائها على حليب الأطفال، و قامت بقصف المدينة تزامنًا مع الوقت المتفق عليه لدخول القافلة، ما أدى إلى مقتل مدنيين اثنين.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *