مرآة العالم

والي هاتاي يشارك السوريين مأدبة إفطار ويقول: بوجودكم أصبحت حياتنا أكثر بركة

شارك والي هاتاي “إرجان توباجا”، اللاجئين السوريين مأدبة إفطار أقامتها الولاية لهم في مدينة أنطاكية.

وقال الوالي في كلمة له خلال المأدبة التي تمت في أحد فنادق المدينة، “إننا لم نصبح فقراء لاستضافتنا 3 مليون لاجئ سوري في بلادنا، بل على العكس تماماً، أصبحنا أكثر غنى وثراء، وأصبحت أموالنا وأملاكنا وأرباحنا أكثر بركة”.

وأعرب “توباجا” عن سعادته وامتنانه، لمشاركة مائدة الإفطار مع إخوانه السوريين اللاجئين في الولاية، وأضاف “إن تركيا والشعب التركي فتحا أبوابهما لكم، وأردنا بصفتنا مسلمين مد يد العون لكم في الفترات الصعبة التي عايشتوها، وأفضل مثال على ذلك، حين هجرة نبينا الكريم من مكة إلى المدينة المنورة، قدم الأنصار والمهاجرون مثالاً فريدا للعالم عن كيفية التعايش والمساعدة والتضامن والتكافل مع المحتاجين”.

واعتبر الوالي التركي، أن السوريين الذين اضطروا لمغادرة بلادهم هربا من الظلم والقتل، مثلهم كمثل المهاجرين الأوائل من المسلمين الذين هاجروا من مكة إلى المدينة، ويجب على الجميع مساعدتهم والوقوف إلى جانبهم، حسب تعبيره.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.