أخبار سوريامرآة البلد

يتامى إدلب يتسابقون تضامناً مع “الرضيع” كريم في غوطة دمشق

(متابعة – مرآة سوريا) شهدت مدينة إدلب، شمالي سوريا، اليوم الإثنين، سباقاً بالدراجات الهوائية تضامناً مع “الرضيع” كريم ( شهران)، الذي فقد إحدى عينيه وكسرت جمجمته، وفقد والدته في قصف لقوات النظام، قبل نحو شهر، على غوطة دمشق الشرقية.

وشارك في السباق 25 يتيماً من مختلف مناطق إدلب، وقال بسام لطوف، رئيس نادي “كلي” لكرة القدم، لمراسل الأناضول، إن المسابقة تأتي تضامناً مع الرضيع كريم وجميع سكان الغوطة الشرقية التي يحاصرها النظام منذ 5 سنوات.

وأعرب عن أمله في أن يزول الحصار عن الغوطة ويتوقف القصف عليها وتشفى جروح أطفالها.

من جانبه، أهدى الفائز بالسباق الطفل ماجد حمزة ( 15 عام) الفوز لأطفال الغوطة، مشيراً إلى أنه شارك في المسابقة لأجل كريم والمحاصرين في غوطة دمشق الشرقية.

واتسعت الحملة، التي أطلقها نشطاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي، تضامناً مع كريم، ولقيت تفاعلاً كبيراً بين مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، حيث قام المشاركون بنشر صور لهم وعيونهم مغلقة في إشارة إلى العين التي فقدها كريم.

ويعيش نحو 400 ألف مدني بالغوطة الشرقية، في ظروف إنسانية مأساوية، جراء حصار قوات النظام السوري على المنطقة والقصف المتواصل عليها، منذ قرابة 5 سنوات.

ومنذ قرابة 8 أشهر، شدّد النظام السوري بالتعاون مع مليشيات إرهابية أجنبية، الحصار على الغوطة الشرقية، وهو ما أسفر عن قطع جميع الأدوية والمواد الغذائية عن المنطقة. ‎

يشار إلى أن سكان الغوطة كانوا يدخلون المواد الغذائية إلى المنطقة عبر أنفاق سرية وتجار وسطاء حتى أبريل/ نيسان الماضي، قبل إحكام النظام حصاره على المدينة.

 

هذا المقال على صفحات مرآة سوريا: يتامى إدلب يتسابقون تضامناً مع “الرضيع” كريم في غوطة دمشق

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.