مرآة البلد

الروس يردون على اتهامات موالين للنظام بتقصيرهم في دعم قوات الأسد

أكدت إدارة قاعدة حميميم الجوية الروسية في مدينة اللاذقية، أن طائراتها الحربية استهدفت مدينة درعا جنوبي سوريا بـ 340 غارة جوية رافضة التهم الموجهة إليها من قبل موالين حول تقصيرها عن مساندة قوات النظام في المشاركة بمعارك درعا ودير الزور.

وجاء في البيان الذي نشر على موقعها الرسمي في فيس بوك وموقع باسم “أليكسندر إيفانوف”: “لقد أجرت قاذفاتنا 340 غارة جوية منذ خمسة أيام حتى الآن في تلك المنطقة وهو ما يعادل 30 يوماً من الدعم الجوي لوحدات الحرس الجمهوري المتواجدة في دير الزور ومطارها العسكري”

ورفضت في البيان جميع التهم الموجهة إليها من قبل بعض الموالين للنظام حول تقصيرها في دعم قوات النظام قائلة: “نرفض بشدة الاتهامات التي تتحدث عن تقصير من قبل القوات الجوية والفضائية الروسية في تقديم الدعم الجوي للقوات الصديقة جنوب سوريا” مؤكدة أنها “وفرت الدعم الجوي للقوات الصديقة خلال معارك درعا ممثلة بالوحدة الخامسة عشر إنزال جوي والوحدة الخامسة في مدينة درعا”، مطالبة من وحدات المشاة والحاميات العسكرية “إبداء المزيد من الإصرار في التصدي للمجموعات الإرهابية” حسب تعبير البيان.

يأتي هذا رغم التعهد الروسي بعدم شن مزيد من الغارات على الأراضي السورية كما صرح بذلك محمد علوش عقب جلسة عقدت في أستانة، لكن التطورات الميدانية على الأرض أجبرت حسب مراقبين الطيران الروسي للتدخل لمنع تقدم المعارضة التي استطاعت بسط سيطرتها على أجزاء واسعة من حي المنشية في مدينة درعا واستطاعت رصد طريق إمداد النظام ما جعل قوات النظام في حالة تخبط.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *