مرآة البلد

ضحايا بينهم نساء إثر قصف جوي استهدف قرى وبلدات ريف حماة

تعرّضت قرى وبلدات ريف حماة الثلاثاء 7 شباط/فبراير 2017، لقصف جوي ومدفعي استهدف الأحياء السكنية، موقعاً قتلى وجرحى في صفوف المدنيين، وسط اشتباكات بين فصائل المعارضة وقوات النظام على عدة جبهات.

وقال ناشطون ميدانيون، إن طيران النظام الحربي شّن عدة غارات جوية بالصواريخ الفراغية على قرية الجابرية بريف حماة الغربي، ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين بينهم امرأتين، وإصابة عددٍ آخر بجروح.
وشهدت قرية عيدون الواقعة بمنطقة السطحيات بريف حماة الجنوبي قصفاً جوي مدفعي مكثّف من قبل مقاتلات النظام الحربية، وعناصر جيشه المتمركزين في بلدة خنيفيس الموالية، تسبّب بوقوع خسائر مادية في ممتلكات المدنيين.

كما استهدفت قوات النظام المتمركزة في قرية قبة الكردي الموالية، منازل المدنيين في قرية عيدون والأراضي الزراعية المحيطة بها، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات.

يأتي هذا القصف بالتزامن مع اشتباكات عنيفة تدور على جبهات دلاك وعيون بين مقاتلي المعارضة وقوات النظام، في محاولات من الأخيرة التقدّم.

وعلى الرغم من المباحثات الدولية حول اتفاق وقف إطلاق النار وآلية مراقبته إلى أن حدة القصف تزداد على المناطق السوريّة الخاضعة لسيطرة المعارضة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *