مرآة البلد

طائرات روسية تخرج مشفى داعل بدرعا عن الخدمة

استهدفت طائرات حربية يُرجح أنها روسية اليوم الأحد 9 نيسان/ أبريل 2017، مشفى نبض الحياة الميداني في مدينة داعل بدرعا جنوب سوريا، ما أدى لمقتل أحد الممرضين وخروج المشفى عن الخدمة بشكل نهائي.

وأفاد ناشطون أن الغارات على بلدات درعا يتناوب عليها الطيران الروسي وطيران النظام ما يصعب أحياناً على المراقب التمييز بينهما، إلا أن المشفى المستهدف تم استهدافه على الأغلب بغارة مزدوجة من الصواريخ الفراغية الروسية، ما أسفر عن تدمير معدات المشفى وتجهيزاته.

يأتي هذا التصعيد العسكري الجوي من قبل النظام وحلفائه الروس تزامناً مع تقدم المعارضة على جبهات درعا البلد وتحديداً حي المنشية حيث حققت الفصائل المقاتلة ضمن معركة “الموت ولا المذلة” تقدماً عسكرياً يوم أمس السبت بسيطرتها على 3 حواجز للنظام كما أسرت عنصرين له، في حين أعلنت اليوم عن مقتل عدد من عناصر قوات النظام، وميليشيا حزب الله اللبناني، بعد استهدافهم بصاروخ مضاد للدروع داخل حي المنشية في مدينة درعا.

يذكر أن عدداً من فصائل المعارضة قد أعلنوا يوم 12 شباط من هذا العام انطلاق معركة “الموت ولا المذلة” ضد قوات النظام في مدينة درعا بهدف السيطرة على أحياء درعا البلد وطرده منها.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *