مرآة البلد

قسد تواصل تقدمها في ريف الرقة وتكبد تنظيم الدولة خسائر في العتاد والأرواح

واصلت الميليشيات الكردية المنضوية تحت غرفة عمليات غضب الفرات, ، اليوم الثلاثاء 23 أيار/مايو 2017، معاركها في ريف الرقة ضد عناصر تنظيم الدولة , الذي يخسر مواقعه يوماً بعد يوم ,بفعل الضربات الجوية ,والقصف العنيف الذي يساند مقاتلي الميليشيات الكردية في التقدم ,والسيطرة على قرى ومزارع جديدة.

وقال ناشطون في المنطقة, إن مقاتلي غضب الفرات واصلوا تقدمهم في ريف الرقة الشرقي ,وتمكنوا من هزيمة تنظيم الدولة في قرية بير حمد ,بعد قتل 21 عنصراً ,وتمكنوا من تكبيد التنظيم خسائر عسكرية.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية ,أنها “حررت قرية بير حمد بالريف الشرقي لمدينة الرقة ,بعد معارك عنيفة مع تنظيم الدولة ,موضحة أنها دمرت عربتين مفخختين”.

وأكدت الميليشيات الكردية ,أنها استطاعت التقدم في عدة نقاط من بلدة حمرة ناصر ,التي تدور فيها اشتباكات مع تنظيم الدولة منذ فجر اليوم.

كما تحاول قوات قسد التقدم في ريف الرقة الغربي ,حيث دارت اشتباكات عنيفة مع عناصر تنظيم الدولة ,على أكثر من محور, تركزت في بلدة «كديران» ,استخدم خلالها الطرفان كافة أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة ,بينما استهدف تنظيم الدولة تجمعات الميليشيات الكردية في قرية السلحبية بالريف ذاته دون معرفة تفاصيل أخرى.

وكانت قوات قسد ,قد تمكنت مؤخراً ,من السيطرة على عدد من القرى والمواقع ,بعد انسحاب تنظيم الدولة منها ,بسبب كثافة القصف الجوي المتزامن مع عشرات قذائف المدفعية ,التي طالت مواقعه في تلك القرى.

وأعلنت قسد ,في بيان لها يوم أمس الاثنين ,عن سيطرتها على قرى (شعيب العوج، سلحبية الغربية) بريف الرقة الغربي، وقرى (بويضية والناصرة) بريفها الشرقي.

يذكر ,أن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي ,الذي تقوده الولايات المتحدة ,تستعد خلال الأيام القادمة لاقتحام مدينة الرقة ,المعقل الرئيسي لتنظيم الدولة في سوريا,

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *