مرآة البلد

10 قتلى والعديد من الجرحى بقصف الطيران الحربي لحلب وإدلب

قتل 10 أشخاص وجرح العديد من المدنيين اليوم الأحد 2 نيسان/ أبريل 2017، بعد غارات للطيران الحربي طالت مدن وبلدات في محافظتي حلب وإدلب.

ففي حلب أفاد ناشطون بمقتل تسعة مدنيين، وإصابة آخرين بجروح، بقصف جوي على مدن وقرى مدينة حلب فجر اليوم، وكان من بين القتلى 4 أطفال من عائلة واحدة سقطوا في جمعية الرضوان بالقرب من بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي، بينما قتلت سيدة وطفلتها في قصف استهدف بلدة أورم وجرح 5 أشخاص آخرين، مع وقوع أضرار بالغة في المباني السكنية في البلدة.
كما طال القصف منطقة ريف المهندسين ما أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين، في حين وتعرضت كلٌ من بلدات “دارة عزة، وكفرناها، وخان العسل”، لغارات جوية روسية، دون سقوط ضحايا في صفوف المدنيين واقتصرت الأضرار على المادية.

وفي محافظة إدلب فقد قتل شخصان وأصيب آخرون نتيجة غارات طالت قرى وبلدات في ريف إدلب حيث أدت عشر غارات جوية من الطيران الحربي على بلدة بابسقا بريف إدلب الشمالي، إلى مقتل مدني وإصابة عدد آخرين بجروح.

وقتل مدني آخر وأصيبت امرأة بجروح، بعد قصف الطيران لمدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي، حيث عملت فرق الدفاع المدني على انتشال الضحايا وانقاذ المصابين حيث تمكنت الفرق من إخراج امرأة على قيد الحياة.
هذا وتستمر الحملة الجوية للنظام وحليفه الروسي لتستهدف العديد من المناطق المأهولة في الشمال السوري المحرر وخاصة مع استمرار المعارك على جبهات ريف حماة الشمالي حيث شهدت المعارك في الأيام الأخيرة انحساراً نسبياً وانسحاباً لقوات المعارضة من بعض القرى بعد غارات جوية بأسلحة كيماوية استهدفت مقاتلي المعارضة المتواجدين في المنطقة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.