مرآة البلد

أبو بصير الطرطوسي: الجولاني طاغوت حكم يريد شيوخًا يمرر البغي من خلالهم

هاجم المنظر في التيار السلفي الجهادي، الشيخ عبد المنعم حليمة المعروف بلقب “أبي بصير الطرطوسي”، القائد العسكري لهيئة تحرير الشام، أبي محمد الجولاني، بعد سلسلة من التسريبات الأخيرة من الغرف الداخلية للهيئة. 

و كان حسام الأطرش، شرعي حركة نور الدين الزنكي، التي انشقت عن هيئة تحرير الشام إبان الاقتتال الأخير بين الهيئة و حركة أحرار الشام، قد كشف أنّ الجولاني لا يقيم وزنًا لشرعيي الهيئة إلا بما يوافق أهدافه، و أنه قد أقسم كذبًا في موضوع قتال الحركة. 

و قال أبو بصير الطرطوسي:”دلت التسجيلات الأخيرة المسربة عن الجولاني، والمقربين إليه من القادة الأمنيين على أن الجولاني لا يأبه لمن عنده من الشيوخ وأهل العلم إلا بالقدر الذي يوافقون به أهواءه، ويخدم بغيه، وظلمه، وتخريبه للثورة السورية .. وإلا فليس لهم عنده سوى الحجر، والاعتقال، وربما القتل غيلة وغدراً!”.

إقرأ: الجولاني يحلف كذبًا.. شرعيّ “الزنكي” يفضح هيئة تحرير الشام و يكشف نياتها لقتال “الحركتين”

و أضاف في تغريدة على حسابه بموقع تويتر:” الجولاني ــ كطواغيت الحكم والاستبداد ــ يريد شيوخاً يتكئ عليهم في الباطل، وتمرير البغي والظلم، يكتسي بهم الشرعية لنفسه، ولما يقوم به من إفساد في الأرض .. والشريعة التي يبغي، ويظلم، ويعتدي باسمها، ما هي إلا شعار يستتر به عند كل بغي أو عدوان يقوم به!”.

و تابع:”عتبي لا يزال قائماً على الشباب الشامي البريء والمغفل، الذي يرى في الجولاني وعصابته، منقذاً للشام، وأهله، وثورته، ويرضى لنفسه أن يكون وقوداً لمآربه، وأهوائه، وأطماعه”.

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *