مرآة العالم

أردوغان: لن نسمح لأي دولة باقتطاع أراض من سوريا

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده لن تسمح باقتطاع أراض ومناطق من سوريا لصالح أي دولة كانت، منتقداً توسع النفوذ الإيراني سواء في العراق أو بلدان أخرى.

جاء ذلك ضمن مقابلة خاصة على قناة الجزيرة الفضائية ضمن برنامج “بلا حدود” بثت يوم أمس الأربعاء، وقال أردوغان في المقابلة: “في سوريا نرى تقسيم قطعة بقطعة، وشبراً بشبر(..) ولا أحد يهتم لوحدة التراب السوري”. مؤكداً أن بلاده “لا تريد شبراً واحداً في سوريا، همنا واحد هو الكفاح ضد تنظيم داعش، ولقد طهرنا جرابلس والراعي والباب من التنظيم الارهابي” حسب تعبيره.

 وجدد الرئيس التركي دعوته لإقامة منطقة آمنة خالية من الإرهاب غرب نهر الفرات، موضحاً أن بلاده تجهز وتدرب جيشاً وطنياً ليحمي الشعب السوري، مضيفاً أنه يمكن لأمريكا وروسيا ودول الخليج أن تساعد في دعم هذا الجيش الوطني الجديد، كما أكد نية بلاده إنشاء مدن للسوريين كي لا يضطروا لمغادرة بلادهم.

ورغم انتقاده لسياسة إيران التوسعية في العراق ولبنان واليمن إلا أن أردوغان يرى أن علاقة بلاده مع إيران تاريخية ومتجذرة إلا أنه يأمل أن تراجع إيران سياستها الحالية بسعيها لبناء قوة فارسية ما جعلها تعادي العالم الإسلامي، وقال أردوغان بهذا الصدد: لا نريد أن تكون إيران دولة محاربَة من قبل العالم الاسلامي، علينا أن نتكاتف، وألا نتعصب للمذهب، هناك أمر يجمعنا هو الاسلام”. وأردف: “الأنا” ممنوعة في الاسلام، “نحن” موجودة، علينا أن نتكاتف ونتضامن ونتكافل، وهذا ما يحتاجه العالم الاسلامي”.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *