أخبار تركياأهم أخبار تركياجماعة فتح الله غولن

أردوغان: وظيفتنا الدفاع عن حقوق المظلومين ولن نستسلم أمام المقنعين

أكد الرئيس التركي ,رجب طيب أردوغان ، أن بلاده لن تستسلم للتنظيمات الزائفة التي انتهزت طيبة الشعب التركي وحسن نواياه مشيراً إلى أهمية العمل في سبيل الدفاع عن حقوق المظلومين.

جاء ذلك خلال كلمة أردوغان في المؤتمر الاستثنائي الثالث لحزب العدالة والتنمية المنعقد اليوم الأحد 21 أيار/مايو 2017 في أنقرة بالعاصمة التركية.

 وبدت ملامح السعادة على أردوغان بعد عودته إلى حزبه مطلقاً بداية عمل حزبي متجدد على طريق تحقيق أهداف أكبر وقال: “ها نحن معاً مجدداً بعد ثلاثة أعوام، حيث نبدأ بداية جديدة لعمل دؤوب أكثر من أجل أهداف أكبر” وفق ما أورد موقع ترك برس.

وأقر أردوغان بوجود أخطاء سابقة دون الوقوع في الخيانة مشدداً على ضرورة الابتعاد عن الأخطاء في العمل والاتجاه إلى كل ما يجلب الخير لتركيا ولشعبها وللإنسانية جمعاء موضحاً أن العدالة والتنمية هي الديمقراطية والتغيير وعنوان الإصلاح وقال:”كانت لدينا أخطاء لكننا لم نرتكب أي خيانة أبداً، وسنواصل خدمة الشعب دون الحياد عن طريق الحق، وبعد اليوم أيضاً، لا يمكن أن ننخرط في أي شيء لا يجلب الخير لبلادنا وشعبنا وأمتنا والبشرية”.

ودعا أردوغان أعضاء حزبه ومؤيديه إلى تصويب الأخطاء إن وجدت وتصحيحها في المرحلة الجديدة من عمل الحزب قائلاً:”إذا أخطأنا فصححوا أخطاءنا”.

وطالب الرئيس التركي بمحاربة منظمة غولن الإرهابية المتورطة في محاولة الانقلاب الفاشلة منتصف تموز/ يوليو الماضي مهدداً منظمة بي كا كا الإرهابية وداعميها باستمرار الضربات الموجعة وقال: “تركيا ماضية بخطى واثقة للتخلص من منظمة “بي كا كا” الإرهابية الانفصالية، ومشكلتي مع أيّ من المنظمات الإرهابية والعصابات الخائنة مثل “فتح الله غولن” و”بي كا كا” وتنظيم الدولة” ليست مشكلة شخصية، إن المشكلة تكمن في استهداف تلك المنظمات استقلال شعبنا، ومستقبل بلادنا، وبقاء دولتنا”.

وأكد الرئيس التركي أن حالة الطوارئ مستمرة في البلاد حتى تستقر الأوضاع في البلاد وتعود إلى طبيعتها مستغرباً من المطالبين بإلغائها بعد أن ضحت بلاده بمئات الشهداء خلال المحاولة الانقلابية منتصف تموز الماضي قائلاً:” لقد قدمنا 249 شهيداً فضلاً عن إصابة ألفين و193 من مواطنينا، بأي وجه تطالبون بإلغاء حالة الطوارئ؟ ستستمر هذه الحالة حتى عودة الأمور إلى طبيعتها”.

وكشف الرئيس التركي عن نيته ضخ دماء جديدة في كوادر الحزب ورسم خطة نصف سنوية لتحقيق أهداف حزب العدالة والتنمية في المرحلة القادمة.

وكان حزب العدالة والتنمية عقد مؤتمره الاستثنائي الثالث صباح اليوم الأحد تحت شعارات “مرحلة جديدة من النهضة والديمقراطية والتغيير والإصلاح” حيث توافد الآلاف من مندوبي وأنصار حزب العدالة والتنمية منذ ساعات الصباح الأولى من جميع الولايات التركية إلى صالة أنقرة الرياضية للمشاركة في فعاليات المؤتمر الاستثنائي الثالث لحزبهم كما علّق مسؤولو المؤتمر شاشات عملاقة في محيط الصالة لنقل وقائع المؤتمر لمؤيدي وأنصار الحزب ممن لم يتمكنوا من دخول الصالة بحسب وسائل الإعلام التركية.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *