مرآة العالم

إيران تستدعي السفير التركي في طهران احتجاجاً على تصريحات لمسؤولين أتراك

قامت إيران اليوم الاثنين 20 شباط/فبراير 2017، باستدعاء السفير التركي بطهران احتجاجاً على تصريحات لعدد من المسؤولين الأتراك اتهموا فيها الحكومة الإيرانية بزعزعة الاستقرار في المنطقة.

جاء ذلك بعد تصريحات نقلتها وكالة الأناضول للأنباء عن وزير الخارجية التركي جاويشأوغلو يوم الأحد حيث قال لوفود خلال مؤتمر أمني في ميونيخ إن “إيران تريد تحويل سوريا والعراق إلى المذهب الشيعي.”

في حين أعرب رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم خلال نفس المؤتمر  عن قلقه إزاء “السياسة الطائفية” التي تنتهجها إيران في سوريا والعراق، ومساعيها المحتملة ” لتوسيع نطاق نفوذها”.

ورداً على تصريحات ميونخ قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي يوم الاثنين “سنتحلى بالصبر إزاء مواقفهم.. لكن للصبر حدود.”

وفي محاولة منه لتخفيف التوتر الحاصل بسبب تصريحات الحكومة التركية قال نعمان قورتولموش نائب رئيس الوزراء التركي والمتحدث باسم الحكومة خلال مؤتمر صحفي بعد اجتماع للحكومة “إيران وتركيا بلدان صديقان. هناك اختلاف في وجهات النظر من حين لآخر لكن لا يمكن أن تولد عداوة بسبب تصريحات.”

وتدعم طهران وأنقرة أطرافاً متحاربة في الصراع السوري إذ تساند إيران نظام الأسد بينما تقدم تركيا الدعم لفصائل المعارضة التي تقاتل في الشمال السوري ضمن عمليات درع الفرات ولكن الأتراك والإيرانيين بالإضافة للطرف الروسي أبدوا تعاوناً كبيراً في التوصل لحل سياسي في سوريا لإنهاء الحرب التي اقتربت من عامها السابع.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *