مرآة البلدمرآة العالم

إيران: تشكيل أمريكا لقوات حدودية جديدة بسوريا يعقد الأزمة

(متابعة – مرآة سوريا) حذرت إيران، الثلاثاء، من أن إعلان واشنطن إنشاء قوات حدودية جديدة في سوريا، سيعقد جهود حل الأزمة المستمرة منذ 7 سنوات.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية «بهرام قاسمي» في بيان صحفي: «إعلان أمريكا عن تشكيل قوات حدودية جديدة في سوريا يعد تدخلا سافرا في شؤونها الداخلية سيؤدي إلى تعقيد الأزمة».

وأضاف: «على الولايات المتحدة أن تخرج قواتها من سوريا وأن تعطي فرصة على الأقل لأهل سوريا لتقرير مصيرهم بأنفسهم».

وشدد «قاسمي» على أن «إيران وروسيا وتركيا مستمرون في العمل ضمن اجتماعات أستانة لتثبيت نقاط خفض التصعيد ووقف إطلاق النار والحل السياسي».

ويوم الأحد، قال المتحدث باسم التحالف الدولي لمحاربة «الدولة الإسلامية»، العقيد «ريان ديلون»، إنهم سيشكلون «قوة أمنية حدودية» شمالي سوريا قوامها 30 ألف مسلح، بالعمل مع ما يسمى «قوات سوريا الديمقراطية»، التي تتشكل غالبيتها من الأكراد.

وأمس الإثنين، قال الرئيس التركي «رجب طيب أردوغان»، ردا على ذلك، إن «الولايات المتحدة أقرت بتشكيلها جيشا إرهابيا على حدودنا، والمهمة التي تقع على عاتقنا هي وأده في مهده».

وأشار «أردوغان» في خطاب ألقاه بالعاصمة أنقرة، إلى دعم الولايات المتحدة مقاتلين من الأكراد وتدريبهم ليصبحوا قوة حدودية على الحدود مع سوريا والعراق، مضيفا: «سنتخذ الخطوات اللازمة للقضاء على الجيش الإرهابي الذي تسلحه أمريكا بـ4900 شاحنة مدججة بالسلاح، والذي أسس على حدود تركيا».

فيما قال وزير الخارجية التركي «مولود جاويش أوغلو»، إنه في حال فضلت الولايات المتحدة منظمة إرهابية على تركيا، فإن موقف بلاده سيكون مختلفا.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *