مرآة العالم

إيران تنفي بناء قاعدة عسكرية في اللاذقية وتؤكد أن وجودها لتقديم الاستشارات العسكرية

نفت إيران ما تناقلته وسائل الإعلام حول بناء قاعدة عسكرية في مدينة اللاذقية غربي البلاد مؤكدة أن وجودها بغرض تقديم الاستشارات العسكرية.

وقال المساعد السياسي قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني رسول سنائي راد اليوم الأحد 12 آذار 2017 في تصريح لوكالة أنباء “تسنيم”: “وجودنا في سوريا يقتصر على تقديم الاستشارات العسكرية وبطلب من الحكومة السورية، مشيراً إلى أن “ادعاءات بعض وسائل الإعلام الأجنبية عن وجود قاعدة عسكرية إيرانية في اللاذقية لا أساس لها من الصحة”.

وأوضح سنائي راد أن “الهدف من إدعاءات وسائل الإعلام اتهام إيران بأنها ستستمر  في وجودها بشكل دائم في سوريا، وشرعنة تمركز القوات الأمريكية في هذا البلد” وقال: إن “إيران لا تسعى لبناء قاعدة عسكرية في سوريا”.

ولفت المساعد السياسي لقائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري إلى موقع اللاذقية الهام لأنها “تطل على البحر الأبيض المتوسط والمحافظات الغربية حيث يملك الروس هناك قاعدة عسكرية لمواجهة المسلحين” في إشارة إلى مقاتلي المعارضة.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس الماضي خلال لقائه في موسكو أن إيران اتفقت مع بشار الأسد على بناء قاعدة عسكرية وتدشين ميناء عسكري على بعد 50 كليو متراً من اللاذقية بحسب ما نقلته وسائل إعلامية.

والجدير بالذكر أن صحيفة شرق الإيرانية نقلت في نهاية شهر تشرين الثاني من العام الماضي عن رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الإيرانية محمد حسين باقري قوله أن بلاده تسعى لإنشاء قواعد بحرية في اليمن أو سوريا مستقبلاً نظراً لأن موطئ القدم البعيد قد يكون أكثر قيمة من الناحية العسكرية من التكنولوجيا النووية.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *