مرآة العالم

الإعلام التركي يسلط الضوء على أحد اللاجئين السوريين .. فما السبب؟

أبدت وسائل الإعلام التركية اهتمامها بأحد اللاجئين السوريين الذي أعاد كرت المساعدات المقدمة له من قبل الهلال الأحمر التركي، وقال إنه يعمل وليس بحاجة له، حسب ما نقلت وكالة الأناضول التركية.

ويعمل السوري ذو الأصول الحلبية ياسر سليم ذو (42 عاماً) ، في ولاية شانلي أورفا حيث لجأ إلى تركيا قبل حوالي الـ 5 سنوات بصحبة والدته وزوجته وأطفاله هرباً من جحيم الحرب هناك، حيث يمارس مهنة الخياطة الذي تدر عليه بأموال يقول أنها تكفيه هو وعائلته.

وكان سليم قد قدم سابقاً على كرت الهلال الأحمر التركي للمساعدات، عندما كان في أحد المخيمات التركية، لكنه بعد استقراره في أورفا، بدأ العمل بالخياطة وأعاد الكرت والأموال التي بداخله الى المسؤولين بهدف توزيعها على المحتاجين.

وقد رحب المسؤولون عن برنامج المساعدات للهلال الأحمر التركي بتصرف سليم ترحيباً كبيراً، وقال المسؤول عن البرنامج، متين أوزاي، إنه يتمنى أن يكون مثالاً للإيثار بين اللاجئين والمحتاجين.

يذكر أن الهلال الأحمر التركي بدأ أوائل شباط / فبراير الماضي بتوزيع مبالغ مالية على اللاجئين السوريين حيث يستفيد أكثر من مليون لاجئ من المنحة المقدمة من خلال بطاقات تشحن شهرياً ويتم استلامها من البنوك التركية، حيث يتلقى كل فرد 100 ليرة تركية ضمن العائلة المحتاجة التي عدد أفرادها 4 أشخاص على الأقل.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *