مرآة البلد

الجيش التركي: تم تطهير 400 كيلو متر من عناصر تنظيم الدولة و الميليشيات الكردية شمال سوريا

قالت القوات المسلحة التركية إنّ عملية درع الفرات التي انطلقت قبل أيام، أدت إلى طرد عناصر تنظيم الدولة، و الميليشيات الكردية، من نحو 400 كيلو متر شمال حلب.

و قال بيان صادر عن الجيش التركي الثلاثاء 30 آب/أغسطس 2016:” تم قصف الأهداف المحددة بالمدافع الثقيلة، وأطلقت 61 قذيفة أصابت الأهداف بدقة تامة”، وأكدت أنه “منذ بدء عملية درع الفرات فجر الأربعاء الماضي، فقد تم تطهير مساحة 400 كيلومتر من العناصر الإرهابية”.

و أشار البيان إلى قصف 20 هدفًا لعناصر “إرهابية” قرب مدينة جرابلس و جورها خلال الساعات الـ 24 الماضية، كما تمكنت القوات المتحالفة من السيطرة على 10 قرى جديد.

و كانت الحكومة التركية قد دفعت يوم أمس الاثنين بالمزيد من الآليات العسكرية إلى الحدود التركية السورية للمشاركة في عملية درع الفرات، الرامية إلى طرد تنظيم الدولة و الميليشيات الكردية من المناطق الملاصقة للحدود.

و تتألف التعزيزات العسكرية الجديدة التي وصلت إلى قضاء “قارقاميش” الحدودي الجنوبي في ولاية غازي عنتاب من دبابات و مدرعات و ناقلات جند و جرافات عسكرية و آليات لوجيستية.

كما قال بيان آخر صادر عن الجيش التركي اليوم إنّ ” طائرات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة قصفت الليلة الماضية أهدافا لتنظيم الدولة الإسلامية قرب مدينة جرابلس الحدودية السورية الليلة الماضية”.

مشيرًا إلى أنّ طائرتين من طراز (إيه-10) قصفتا ودمرتا أهدافا للتنظيم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *