مرآة العالم

الحوثيون يفرضون الإقامة الجبرية على وزراء صالح..والميليشيات تحاصرهم

(مرآة سوريا – متابعات) كشفت مصادر رسمية يمنية بالعاصمة صنعاء، أن مليشيات الحوثي تفرض حصارًا كاملًا على منازل وزراء حزب المؤتمر الشعبي العام في حكومتهم الانقلابية المؤلفة مناصفةً بينهم.

ويأتي ذلك بعد أيام من تداول أنباء عقب اغتيال الرئيس السابق علي عبد الله صالح الأسبوع الماضي، تفيد بوضع وزراء وقياديين من حزب المؤتمر الذي كان يتزعمه الرئيس السابق، رهن الإقامة الجبرية.

وتضم قائمة المؤتمر فيما تسمى “حكومة الإنقاذ” التي تشكلت مناصفةً مع الميليشيا العام الماضي؛ 13 وزيرًا على رأسهم وزير الخارجية هشام شرف الذي سبق أن اقتحم الحوثيون مكتبه في صنعاء، وطردوه بعد خلافات بين الجانبين. كذلك تضم القائمة وزيري الصحة محمد عمر بن حفيظ، والتعليم العالي حسين حازب، وخلال الشهرين الماضيين سبق للحوثيين أيضًا اقتحام مكاتبهما.

ومن أبرز الوزراء المطلوبين للحوثيين، وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المقرب من صالح، الذي ينحدر من قبيلة حاشد “جليدان محمود جليدان” الذي قاد والده انتفاضة ضد الحوثيين مطلع الأسبوع الجاري، ولا يعرف مصيره حتى اللحظة.

وتشمل قائمة حزب المؤتمر محسن النقيب وزير التعليم الفني والتدريب المهني، وعلي بن علي القيسي وزير الإدارة المحلية، وفائقة السيد وزير الشؤون الاجتماعية، وعبد العزيز البكير وزير الدولة، وعلي أبو حليقة وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى، وعبد العزيز الكميم وزير التخطيط والتعاون الدولي.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *