مرآة البلد

الخارجية الأمريكية: النصرة لم تعد موجودة وهيئة تحرير الشام ليست إرهابية

أكدت المسؤولة في الخارجية الأمريكية “نيكول تومبسون” أن جبهة النصرة لم تعد موجودة وأن هيئة تحرير الشام غير موضوعة على قائمة المنظمات الإرهابية بعد أن وصفها مبعوث الخارجية إلى سوريا “مايكل راتني” في وقت سابق أنها “منظمة إرهابية بحسب ما أفادت خلال مقابلة مع قناة “سي بي سي” الأمريكية.

وأوضحت “تومبسون” أنه: “رغم ارتباط هيئة تحرير الشام بشكل وثيق بجبهة النصرة، إلا أنها ليست مصنفة كمنظمة إرهابية، والبيان الذي صدر سابقًاً عن الخارجية كان يجب أن يقول جبهة النصرة منظمة إرهابية، وهي لم تعد موجودة على أي حال“.
واعتبرت تومبسون وصف هيئة تحرير الشام بالإرهابية “أنه خطأ لافتة إلى أنه كان من المفترض توضيح المقصود من العبارة

وكان موقع سي بي سي الكندي المعروف نشر تقريراً يوم الأحد يؤكد فيه أن هيئة تحرير الشام ليست منظمة إرهابية وغير موجودة على قوائم الإرهاب في كل من الولايات المتحدة وكندا.

وأشار الموقع إلى أن القوائم الكندية متماشية مع قوائم الإرهاب الأمريكية ما يعني أن هيئة تحرير الشام غير مصنفة كمنظمة إرهابية في كل البلدين.

واعتقد موقع “سي بي سي” أن تواجه السلطات القضائية في كندا عوائق ملاحقة الممولين لهيئة تحرير الشام في كندا والراغبين بالإنضمام إلى الهيئة في حال عدم إدراجها ضمن قوائم الإرهاب.

وهيئة تحرير الشام عبارة عن جسم معارض تشكل بعد اندماج عدة فصائل سورية معارضة كان أبرزها جبهة فتح الشام وحركة نور الدين الزنكي.

يذكر أن الخارجية الأمريكية وصفت هيئة تحرير الشام بأنها تنظيم إرهابي بحسب بيان صادر في مارس / آذار الماضي.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *