مرآة البلد

الخارجية الروسية قلقة إزاء التوغل التركي في سوريا وتدعو إلى تجنب قصف (الأكراد)

أعرب وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” عن قلقه إزاء العمليات العسكرية التي تشنها القوات التركية والفصائل المعارضة، ضمن معركة “درع الفرات”، ضد تنظيم الدولة والميليشيات الكردية، في شمال سوريا.

ونشرت وزارة الخارجية الروسية بياناً على موقعها الخاص، اليوم 31 آب/أغسطس 2016، ذكرت فيه أن “سيرغي لافروف” بحث هاتفياً مع نظيره التركي”جاويش أوغلو” الصراع الدائر في سوريا، و”أبدى قلقه بشأن توغل القوات التركية شمال البلاد”.

جاء ذلك بعد ساعات من تصريحات المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية”ماريا زاخاروفا”، حول التوغل التركي في سوريا، حيث أشارت في حديثها إلى “أن بلادها تدعو تركيا لتجنب قصف الجماعات المعارضة والعرقية، بما في ذلك أكراد سوريا الذي ينخرطون أيضاً في الحرب ضد تنظيم الدولة”.

وشدّدت “زاخاروفا” على ضرورة تنسيق العمليات العسكرية التي تنفذها تركيا مع الحكومة السورية.

من جهة أخرى، أكد رئيس الوزراء التركي “بن علي يلدريم” رفض بلاده القرار الصادر عن الولايات المتحدة الأميركية، حول وقف إطلاق النار مع المقاتلين الأكراد شمال سوريا، مشيراً إلى أن التوغل العسكري التركي في سوريا “سيستمر لحين زوال جميع التهديدات وضمان الأمن الوطني”.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *