مرآة البلد

الصواريخ المظلية تستهدف مجدداً منازل المدنيين في حي الوعر المحاصر

جدّدت مقاتلات النظام الحربية الخميس 2آذار/مارس 2017، قصفها على حي الوعر المحاصر في مدينة حمص، مستهدفة الأبنية السكنية، وموقعة ضحايا وجرحى في صفوف المدنيين.

وقال ناشطون ميدانيون، إن الطيران الحربي عاد من جديد بعد غيابه يوم أمس عن سماء حي الوعر المحاصر، واستهدف الأبنية السكينة بـ 12غارة جوية بصواريخ مظلية، ما أسفر عن مقتل اثنين من المدنيين، وجرح 30 آخرين.

وتزامناً مع القصف الجوي المكثف، قصفت قوات النظام الحي بقذائف المدفعية والهاون، موقعةً المزيد من الجرحى في صفوف المدنيين.

تأتي حملة التصعيد الجوي على حي الوعر المحاصر في ظل حصار خانق مطبق عليه من قبل جيش الأسد، تفتقر فيه المراكز الطبية للأدوية والأدوات الطبية والأجهزة اللازمة لعلاج المصابين إثر القصف.

وتعد حملة القصف الجوية التي يشهدها حي الوعر المحاصر، الأعنف من نوعها منذ بدء التصعيد العسكري الذي يشنه النظام على الحي.

وبدأت تلك الحملة على الحي بعد ساعات من التفجيرات التي طالت يوم السبت الماضي، المربع الأمني في مدينة حمص واستهدفت كلاً من فرعي الأمن العسكري وأمن الدولة.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *