مرآة البلد

الطيران الروسي يرتكب ثلاث مجازر في أقل من 48 ساعة في دير الزور

ارتكبت القوات الروسية المساندة للأسد مجزرة جديدة بحق المدنيين السوريين، مساء يوم أمس السبت، في ريف مدينة دير الزور لترتفع حصيلة القتلى في أقل من 48 ساعة لأكثر من 100 قتيل، بالإضافة لسقوط عشرات الجرحى حالة الكثير منهم حرجة.

وأفاد ناشطون ميدانيون، اليوم الأحد أن الطيران الروسي ارتكب ثلاثة مجازر خلال أقل من 48 ساعة في الريفين الشرقي والغربي لمدينة دير الزور. حيث قام الطيران الروسي مساء يوم أمس السبت باستهداف بلدة خشام بالصواريخ الفراغية ما تسبب في مقتل 55 مدنياً جلهم من الأطفال والنساء، وإصابة العشرات الآخرين بجروح.

وأكد الناشطون أن الطيران الروسي استهدف مناطق ريف دير الزور خلال الـ 48 ساعة الماضية بأكثر من 200 غارة جوية ما تسبب في وقوع هذا العدد الكبير من الضحايا. وطال القصف الروسي كلأ من بلدة البوليل ومدينة الميادين ومدينة القورية و تلة الحجيف وبلدة الخريطة.

وكانت  المقاتلات الروسية ارتكبت مجزرة بلغت حصيلة ضحاياها  60 قتيلاً وأكثر من 100 جريح معظمهم بحالة خطرة وغالبيتهم من النساء والأطفال في قرية الطابية جزيرة وبلدة البوليل يوم الجمعة الماضي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *