مرآة البلد

المجلس الإسلامي السوري يدعو لجعل الجمعة القادمة يومًا عالميًا للتضامن مع حلب

أصدر المجلس الإسلامي السوري اليوم الاثنين 26 أيلول/سبتمبر 2016 رسالة شديدة اللهجة اتهم فيها المنظمات الدولية والإسلامية بالتنصل من واجباتها تجاه المجازر التي ترتكبها قوات النظام و حلفاؤها في حلب بشكل يومي.
و وصف المجلس إيران وروسيا بأنهما “دولتا احتلالٍ مارقتان”، رافضاً في الوقت ذاته أي رعايةٍ روسيةٍ للحلول السياسية المطروحة.
و دعا المجلس إلى جعل الجمعة القادمة يوماً عالمياً للتضامن مع مأساة حلب معلناً عن بدء حملة دولية لمقاطعة البضائع الإيرانية والروسية.
وشدد البيان على ضرورة تسريع خطوات توحد فصائل المعارضة ورفض الهدن، مستنكراً مواقف الدول التي تمنع الشعب السوري من امتلاك السلاح النوعي وتغض طرفها عن انتهاكات النظام.
يذكر أن المجلس الإسلامي السوري تشكل في الشهر الرابع من عام 2014م في مدينة اسطنبول التركية برئاسة الشيخ أسامة الرفاعي ويعتبر مرجعية شرعية للكثير من الفصائل العسكرية العاملة على الأرض.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *