مرآة البلد

المعارضة تتصدى لهجمات قوات الأسد على بلدتي جسرين والمحمدية في غوطة دمشق

تمكنت قوات المعارضة اليوم الخميس 22/12/2016 من التصدي لهجمات قوات النظام والميليشيات الموالية لها على جبهتي جسرين والمحمدية في غوطة دمشق الشرقية في محاولة من قوات الأسد للتقدم والسيطرة على مواقع في المنطقة.

وقال ناشطون ميدانيون إن قوات الأسد مدعومة بالميليشيات الأجنبية شنت عدة هجمات واسعة على مزارع قريتي جسرين والمحمدية في الغوطة الشرقية ودارت معارك قوية مع الثوار جرى خلالها تبادل القصف بمختلف أنواع الأسلحة واستطاع الثوار من خلالها صد هجمات قوات النظام بعد تكبيدهم خسائر مادية كبيرة رغم كثافة القصف المدفعي والصاروخي الذي تركز على مواقع الاشتباكات.

كما شهدت جبهة الميدعاني معارك متقطعة بين قوات الأسد ومقاتلي المعارضة حيث تجددت الاشتباكات بين الطرفين في أطراف بلدة الميدعاني بريف دمشق الشرقي وسط قصف مدفعي وصاروخي متبادل.

وتمكنت قوات المعارضة أمس الأربعاء 21 كانون الأول/ديسمبر من استعادة السيطرة على عدة نقاط كانت قد تقدمت إليها قوات الأسد والميليشيات الداعمة لها على جبهة بلدة الميدعاني في الغوطة الشرقية بريف دمشق وذلك عقب معارك عنيفة مع تلك القوات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *