مرآة البلد

المعارضة تتصدى لهجمات قوات الأسد في منطقة المرج في الغوطة الشرقية

تمكنت قوات المعارضة اليوم الأربعاء 14/12/2016 من التصدي لهجمات قوات الأسد والميليشيات الموالية لها في منطقة المرج في الغوطة الشرقية وسط قصف مدفعي عنيف من القوات المهاجمة.

وقال ناشطون ميدانيون إن قوات الأسد شنت هجوماً واسعاً على مواقع ونقاط الثوار في منطقة المرج ومحيطه بدأته بالتمهيد المدفعي حيث دارت اشتباكات عنيفة بين لطرفين جرى خلالها تبادل القصف بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة وتمكن الثوار من إحباط الهجوم وتكبيد القوات المهاجمة خسائر مادية وبشرية.

وذكرت تنسيقية مدينة دوما بريف دمشق أن مقاتلي المعارضة استهدفوا بقذيفة مدفعية أحد تحصينات قوات الأسد على جبهة بلدة الريحان ما أسفر عن وقوع 3 قتلى في صفوفهم تبعته اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والقصف المتبادل بالهاون استمر عدة ساعات.

وتشهد جبهة الريحان والميدعاني في الغوطة الشرقية اشتباكات متكررة بين قوات المعارضة وقوات الأسد وميليشياته الموالية له استطاع الثوار من خلالها تكبيد النظام خسائر بشرية ومادية كبيلك الجبهات.

وتحاول قوات الأسد التقدم وكسب المزيد من المواقع في محيط مدينة دوما حيث شهدت جبهات الريحان والميدعاني ومحيط أوتوستراد حمص-دمشق اشتباكات متصاعدة خلال الفترة الماضية وسط قصف مدفعي وجوي مكثف إلا أن الثوار تمكنوا من صد جميع المحاولات وإرغام قوات الأسد على التراجع والانسحاب إلى مواقعها بعد تكبيدها خسائر بشرية ومادية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *