مرآة البلد

الميليشيات الكردية تتقدم على حساب تنظيم الدولة و تقترب من إنهاء وجوده بريف الحسكة

سيطرت “قوات سوريا الديمقراطية” اليوم الجمعة 13 أيار/مايو 2016، على بلدة “شمساني” في ريف الحسكة الجنوبي بعد معارك مع تنظيم الدولة.

و تأتي السيطرة على القرية ضمن خطط الميليشيات الكردية لطرد تنظيم الدولة من بلدة “مركدة” آخر معاقله في ريف الحسكة.

وتساند الميليشيات الكردية في معاركها مع التنظيم، مقاتلات حربية تتبع لدول مختلفة تعمل في نطاق “التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة في سوريا و العراق”، الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، و تنشط فيه بكثرة الطائرات الفرنسية و العربية.

المعارك المستمرة مع التنظيم، تدفع الميليشيات الكردية إلى شن حملات اعتقال لإجبار الشباب بالالتحاق بالخدمة الإلزامية على الجبهات المحتدمة، و قد وثقت جهات حقوقية محلية و دولية انتهاكات كبيرة في هذا المجال.

حيث تشمل الاعتقالات التي تشنّها الوحدات الأمنية التابعة لتلك الميليشيات، الأطفال من عمر 13 عامًا و ما فوق، و لا تميز بين ذكر و أنثى.

و أفادت مصادر ميدانية بقيام دوريات تابعة للإدارة الذاتية باعتقال أكثر من 80 شابًا خلال اليومين الماضيين في مناطق سيطرتها بريفي الرقة و الحسكة و حلب، تم إلحاقهم بمعسكر تدريب مؤقت يدوم 10 أيام، بهدف زجهم لاحقًا في المعارك.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *