مرآة البلد

الميليشيات الكردية تواصل تقدمها في الطبقة وتنقل المعارك إلى سد الفرات

واصلت الميليشيات الكردية بدعم التحالف الدولي اليوم الأربعاء 10 أيار/مايو 2017 معاركها ضد تنظيم الدولة في ريف الرقة الغربي وتمكنت من التقدم في مدينة الطبقة ضمن المرحلة الرابعة من عملية غضب الفرات.

وقال ناشطون ميدانيون إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين عناصر قسد وتنظيم الدولة في الحيين الثاني والثالث في مدينة الطبقة وسط قصف مدفعي وصاروخي متبادل تمكنت خلالها ميليشيات قسد من السيطرة على هذين الحيين لتتقدم قرب سد الفرات حيث تدور الاشتباكات هناك في ظل مقاومة من عناصر التنظيم.

وأشار إعلاميون وموالون لقوات مايسمى سوريا الديمقراطية إلى أنها “سيطرت على الحيين الثاني والثالث في الطبقة بشكل كامل، اليوم، بعد اشتباكات منذ ظهر أمس، أسفرت عن مقتل 23 مسلح من التنظيم، كما استولى مقاتلو غضب الفرات على كميات من الأسلحة والذخيرة من بينها صاروخ غراد، 10 طن من مادة البنزين، 400 قذيفة هاون”.

وقد وصلت الاشتباكات بين الطرفين حالياً إلى جسم السد حيث لا يزال القصف المتبادل واستخدام كافة ألأنواع الأسلحة والقذائف بحسب مصادر قسد.

وكانت قوات قسد قد أعلنت أمس عن مقتل 30 عنصراً من ‹تنظيم الدولة› خلال اشتباكات عنيفة دارت في الحيين الثاني والثالث في مدينة الطبقة.

وتمكنت الميليشيات الكردية وبدعم جوي من طائرات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة من السيطرة على مساحات واسعة من ريفي الرقة الشمالي والغربي بعد طرد تنظيم الدولة منها بمساندة برية من القوات الأمريكية المنتشرة في المنطقة.

يذكر أن مسؤولاً عسكرياً أمريكياً أعلن أمس الثلاثاء عن موافقة البيت الأبيض على تسليح الأكراد في سوريا مؤكداً دعم الولايات المتحدة لتلك الميليشيات في حربها ضد تنظيم الدولة في سوريا الأمر الذي رفضته تركيا معتبرة أنه يشكل تهديداً لتركيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *