مرآة البلد

النظام يرتكب مجزرة مروعة في بلدة تادف شرقي حلب وقتلى للدفاع المدني في المدينة

شن طيران النظام الحربي، صباح اليوم الأربعاء 7 أيلول/سبتمبر 2016، عدة غارات جوية على مدينة تادف في ريف حلب الشرقي، ما أسفر عن سقوط عشرات المدنيين بين قتيل وجريح.

وأفاد ناشطون ميدانيون، أن طيران النظام الحربي، شن عدة غارات بالقنابل العنقودية، على منطقة الكراج في مدينة تادف التابعة لمدينة الباب بريف حلب الشرقي، ما أدى لوقوع مجزرة راح ضحيتها 15 مدنياً وأصيب أكثر من 50 آخرين.

كما استهدفت غارات أخرى مخيم حندرات بريف حلب الشمالي، بالتزامن مع غارات مكثفة من الطيران الروسي على مدن حريتان وعندان وبلدتي كفر حمرة وحيان، دون أنباء عن وقوع إصابات.

وألقت مروحيات النظام عدة براميل متفجرة مساء أمس الثلاثاء، على حي الصالحين في مدينة حلب، ما أسفر عن إصابة ثلاثة مدنيين، كما سقط برميل آخر على سيارة لعناصر الدفاع المدني أثناء تواجدهم بمكان القصف لإنقاذ الجرحى، ما أدى لمقتل ثلاثة عناصر بينهم سائق السيارة، كما استهدفت المروحيات حي الشعار بالبراميل المتفجرة، ما أسفر عن مقتل اثنين وإصابة آخرون.

فيما لم تسجل إصابات بقصف مماثل على حيي المواصلات والمرجة، في حين أصيب مدني في حي الزبدية برصاص قناصة من مواقع تمركز قوات النظام في حي الإذاعة.

ويذكر أن طائرات النظام المروحية ألقت يوم أمس براميل متفجرة تحوي غاز الكلور السام، على حي السكري في حلب

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *