مرآة البلد

براميل النظام المتفجرة تتسبب بمجازر في أحياء حلب المحاصرة

واصل طيران النظام المروحي اليوم الأربعاء 21 أيلول/سبتمبر 2016، إلقاء البراميل المتفجرة على أحياء مدينة حلب المحاصرة، كما أغارت الطائرات الحربية على بلدات ومدن غربي حلب.

وقال “جمعة علي” مراسل مرآة سوريا في حلب، إن أربعة مدنيين قتلوا وأصيب آخرون اليوم، جراء إلقاء مروحيات النظام البراميل المتفجرة على حي قاضي عسكر، كما قامت مروحيات أخرى باستهداف حي المشهد بقصف مماثل، أسفر عن ثلاثة قتلى وجرح خمسة آخرين.

كذلك جددت مروحيات النظام اليوم قصفها على حي السكري بإلقاء البراميل المتفجرة، ما أدى لمقتل أربعة مدنيين وإصابة آخرين بينهم نساء وأطفال، في حين أدى قصف مماثل طال حي العامرية لمقتل مدني وإصابة آخرين.

وأغار سلاح الجو الروسي على حيي المواصلات والصالحين، ما أسفر عن مقتل 6مدنيين وإصابة آخرين، في حين عملت فرق الدفاع المدني على البحث عن عائلة عالقة تحت الأنقاض، حسب ناشطون.

كذلك شنت طائرات النظام الحربية غارات بالصواريخ الفراغية على مدينة الأتارب في ريف حلب الغربي، ما أدى لإصابة أربعة مدنيين، كما تعرضت بلدة دارة عزة لغارات روسية، دون أنباء عن وقوع إصابات.

وكانت المقاتلات الجوية الروسية نفذّت ليلة الأربعاء عددًا من الغارات على بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي، استهدفت فيها نقطة طبية تابعة لـ”اتحاد منظمات الإغاثة والرعاية الطبية”، ما أدى  لمقتل 14 مدنياً بينهم مسعفون وسائقو سيارات إسعاف.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *