مرآة العالم

بريطانيا لن نسمح للروس باستخدام الفيتو مجدداً لحماية الأسد من المحاسبة

أكد ماثيو رايكروفت السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء 2 أيار/ مايو 2017، أن بلاده لن تسمح لروسيا باستعمال الفيتو مجدداً لمنع محاسبة المتورطين في استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.

وقال رايكروفت “هناك الكثير مما يمكن القيام به ويجب القيام به من أجل محاسبة أي شخص وكل من له دور في هذه الاستخدامات للأسلحة الكيميائية”.

وأضاف “حتى آلية التحقيق المشتركة التي لديها مستوى عالٍ جداً من الإثبات وجدت أن هناك استخداماً ممنهجاً، إذ سجلت ثلاثة استخدامات للأسلحة الكيميائية من النظام السوري، وكان ذلك قبل الهجوم الشائن في خان شيخون الذي من شبه المؤكد أن الذي شنه هو النظام”.

وتابع “يجب أن تكون هناك مساءلة كاملة، ولن نسمح لروسيا بمواصلة استخدام الفيتو، وسنجد طريقة للاستمرار في هذه القضية وإيجاد السبل الكفيلة بمحاسبة جميع المعنيين”.

جاء كلام السفير راكروفت بعد صدور تقرير لمنظمة حماية حقوق الإنسان “هيومن رايتش واتش” تؤكد امتلاكها أدلة على استخدام النظام السوري أسلحة كيماوية في أربع مناطق هي حلب، حماة، ريف إدلب، ودمشق وذلك بين شهر كانون الأول/ ديسمبر 2016 وشهر نيسان 2017، كان من بينها هجوم النظام الكيماوي على مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي حيث قتل 122 شخصاً على الأقل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *