مرآة العالم

بعد ألمانيا… النمسا تشدد الرقابة على حدودها

أعلن نائب المستشار النمساوي راينهولد ميترلينر خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المستشار النمساوي فيرنر فايمان صباح اليوم, أن النمسا ستحذو حذو ألمانيا في فرض الرقابة على حدودها لمنع تدفق المزيد من المهاجرين عبر أراضيها. 
وقال ميترلينر “إذا فرضت ألمانيا الرقابة على حدودها فإن علينا تشديد الرقابة أيضًا…وهذا ما يحصل الآن”.
فبعد أن تقطعت السبل بأعداد كبيرة من المهاجرين في ظروف صعبة وفوضوية على الحدود الأوروبية,أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وقف سريان قواعد اتفاقية “دبلن” التي تلزم طالب اللجوء بتسجيل اسمه في أول دولة من دول الاتحاد يصل إليها. مما دفع بالمزيد من المهاجرين و طالبي اللجوء بالسعي للوصول إلى ألمانيا.
وقد أعلن وزير الداخلية الألمانية توماس دو مازيير أمس, عن تشديد الرقابة على الحدود مشيرًا إلى أن قواعد دبلن مازالت سارية المفعول في ألمانيا, وقال “نحن في حاجة الآن للعودة سريعًا إلى الإجراءات المنظمة لدخول اللاجئين”.
وأضاف “لا يمكن أن نسمح للاجئين بأن يختاروا بحرية أين يريدون الإقامة.. هذا لا يحدث في أي مكان في العالم.”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *