أخبار تركياأهم أخبار تركياجماعة فتح الله غولن

بهذه الطريقة كافأ أردوغان الشقيق التوأم لأحد شهداء الانقلاب الفاشل

عين الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” المواطن التركي “فولكان يغيت” وهو الشقيق التوأم لأحد شهداء 15 يوليو/ تموز الماضي ، حارساً في المجمع الرئاسي بالعاصمة التركية أنقرة وذلك بعد تأثره بقصة التوأم وما جرى معهما ليلة المحاولة الانقلابية الفاشلة.

وأوضح”هاكان يغيت” الأخ الأكبر للتوأم، أن أخوهم  التوأم “آركان”، قتل في حين أُصيب “فولكان”، عندما استهدفت طائرة مقاتلة من طراز “F-16” يقودها أحد الانقلابيين، موقعاً بالقرب من المجمع الرئاسي.

ويقول يغيت بحسب ما نشر موقع ترك برس الإخباري: “نحمد الله أننا شهدنا ذلك اليوم، ولن تنسى الأمة التركية 15 يوليو/ تموز، إذ أقسمنا على ألا ننسى ذلك”.

ويُضيف يغيت: “أجبنا دعوة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وخرجنا للتجمّع في الشوارع ليلة الانقلاب الفاشل، وأظهرنا مقاومةً حتى الصباح، أمام الدبابات، وتحت الرصاص المُستعر.”

وكانت قصة هذين التوأمين قد أثارت مشاعر الرئيس التركي أردوغان حيث تأثر بها ولم يستطع أن يحبس دموعه التي انهارت منها الدموع بعد مشاهدته القصة على التلفاز في شهر أغسطس/ آب من العام الماضي.

يُذكر أن العاصمة التركية أنقرة ومدينة اسطنبول قد شهدتا محاولة انقلابية منتصف تموز الماضي نفذتها مجموعة محدودة تابعة لمنظمة “فتح الله غولن” لكنها باءت بالفشل وتسببت باستشهاد 249 شخصاً، وإصابة ما يقارب 2200 آخرين.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *