مرآة العالم

مصدر عسكري: تركيا جاهزة لردع اعتداءات المنظمات الإرهابية في سوريا والعراق

عمدت تركيا إلى رفع الجاهزية القصوى لقواتها لردع ومجابهة أي اعتداء سافر على ثغورها، قد يصدر من قبل الميليشيات الكردية المتواجدة في سوريا والعراق، وأتى ذلك بعد تزويد الإدارة الأمريكية الأكراد بأسلحة متطورة بهدف دعمها في قتال تنظيم الدولة في معركة الرقة.

وقال مصدر عسكري تركي: “إن قوات الجيش استكملت تحضيراتها بمختلف أنواع الرد، على أي هجوم تقوم به منظمة “PKK” وامتداداتها” في إشارة منه إلى وحدات حماية الشعب الكردية، وذلك انطلاقاً من أماكن تواجدهم في “سوريا والعراق”.

وأضاف أنه تم وضع الخطط “في القاعدة الجوية” للقوات التركية، موضحاً فيها كيف سيكون الرد في حال اخترقت الأجواء التركية من قبل الإرهابيين.

ونوه إلى أنه تم توزيع المهام على الجيش التركي المرابط على تخوم البلاد، كما “تم نقل بعض العربات المصفحة والدبابات إلى المناطق القريبة من الحدود” كتدبير احترازي خشية من شن الميليشيات الكردية هجوماً مباغتاً نحو الأراضي التركية، فضلاً عن تجهيز عناصره بكافة الحاجات اللازمة من خيم ومقصورات حديد للمبيت وغير ذلك.

هذا وتعتبر أنقرة كلاً من حزب العمال الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردي ووحدات حماية الشعب الكردية، منظمات إرهابية تعمل على ممارسة عمليات تمرد على أراضيها.

ويذكر أن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قال لقد أبلغنا الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” في حال: “إذا وقع أي هجوم من أي نوع على تركيا من جانب وحدات حماية الشعب الكردية السورية أو حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي فإننا سنطبق قواعد الاشتباك دون الرجوع لأحد”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *