مرآة البلد

تصعيد جوي على مدينة دوما بريف دمشق يوقع ضحايا وجرحى مدنيين

كثّف الطيران الحربي الأحد 19 شباط/فبراير 2017، قصفه على أحياء مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق، موقعا ضحايا وجرحى جميعهم من المدنيين.

وقال ناشطون ميدانيون، إن مقاتلة حربية شنّت ست غارات جوية بالصواريخ الفراغية على مدينة دوما، مستهدفةً الأبنية السكنية ومنازل المدنيين، بالتزامن مع قصف مدفعي بقذائف المدفعية والهاون، ما أسفر عن مقتل امرأة وطفلة، وإصابة العديد بجروح متفاوتة، فضلا عن الدمار الكبير الذي لحق البنى التحتية.

وسارعت فرق الدفاع المدني إلى النقاط المستهدفة لرفع الأنقاض وانتشال الضحايا والجرحى من تحتها، وعملت على نقلهم إلى المراكز الطبية.

وتعرضت أحياء مدينة حرستا في ريف دمشق لقصف مدفعي بقذائف الهاون والمدفعية، ما تسبّب بوقوع أضرار مادية في ممتلكات المدنيين.

كما قصفت قوات النظام بلدتي مضايا وبقين بقذائف المدفعية، وتعرضت لاستهدف مباشر من قبل قناصو حزب الله الإرهابي، ما أدى لسقوط مدني وعدد من الجرحى.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *