أخبار متفرقةمجتمع و ميديامرآة العالم

تعرف على منافسة السيسي: تزغرد وتقص شعرها على الهواء

مرآة سوريا – أعلنت الإعلامية منال أغا نيتها للترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، بخطاب فصيح على غرار رجال السياسة والمسؤولين، جاء فيه “أيها السادة والسيدات، شعب مصر العظيم، قررت أرشح نفسي لرئاسة الجمهورية خلال الأربع سنوات المقبلة، لأن نساء مصر هن القوى المؤثرة بكافة المنعطفات السياسية طوال الفترة الماضية”.

وبحسب ما أفادت به صحيفة “المصري اليوم“, فقد اعتادت “أغا”، مقدمة برنامج “مع منال أغا” -وكانت سابقاً تقدم برنامج “سمك لبن تمر هندي”- الظهور بإطلالات غريبة على الهواء، بغية التعليق على الأحداث الجارية؛ فتارة تقصّ شعرها أمام مشاهديها لإعلان تضامنها مع ضحايا حادث الواحات ، وأخرى تظهر وعلى وجهها آثار ضرب مصطنعة بفعل المساحيق.

بعد تأهل المنتخب المصري لنهائيات كأس العام، احتفلت “أغا” بطريقة مغايرة تمامًا للثابت في برامج الهواء، وأطلقت “الزغاريد”، لتوفي بالعهد الذي قطعته على نفسها حال صعود المنتخب إلى مونديال روسيا 2018.

وقالت إنها “عاشت أصعب 7 دقائق في حياتها بعد هدف تعادل الكونغو مع مصر، إلا أن محمد صلاح نجح في إحراز الهدف الثاني، الذي قاد مصر إلى المونديال”.

في شهر تشرين الأول “أكتوبر” الماضي، تقمصت “أغا” شخصية كليوباترا، للتعليق على تقرير لقناة “روسيا اليوم” بعنوان “مدن الجحيم على النساء”، يشير إلى احتلال القاهرة المرتبة الأولى كأسوأ المدن في معاملة المرأة، وقالت إن التقرير طيتطلب مني تحضير روح الملكة كليوباترا”، ما دفعها إلى ارتداء زيًا شبيهًا بملابس ملكة مصر القديمة.

إقرأ أيضاً: مصر: ضبط 13 صندوقاً من الأعضاء الجنسية داخل حاوية بميناء بورسعيد

ووجهت رسالة إلى المرأة المصرية، قالت فيها: “أنت لستِ عورة لكي يسترك أحد، ولستِ آلة للحمل والولادة، والمرأة ليست مضطهدة في بلادنا، ولا تكوني الطرف الأضعف، هل سمعتي عن رجل ترك عمله من أجل الزواج، لماذا تفعلي ذلك؟ أنت لم تخلقي لتكوني تابعة لأحد، كوني دائمًا صاحبة فكرة تدافعين عنها”.

وفي واقعة أخرى عقب حادث الواحات ، قصّت “أغا” شعرها على الهواء، وقالت: “زي كل ست مصرية صعيدية بتقص شعرها لحد ما تاخد تارها، أنا بقص شعري وبقول إن رجالتك يا مصر رجالة بمعنى الكلمة، وستاتها رجالة واقفين في ظهر وكتف رجالة”.

في أكتوبر الماضي أيضًا، ظهرت “أغا” على الهواء وعلى وجهها آثار ضرب، وقالت حينها: “فكّرت ألغي الحلقة، لكن قررت إني أواجه، مينفعش نحط رأسنا في الرمال زي النعام، الزواج مودة ورحمة مش إهانة وضرب وكسرة نفس، أنا مش لوحدي في مصر اللي بتتعرض للضرب والإهانة من زوجها، لحد امتى هيحصل فينا ده، وهنفضل نتعرض للإهانة والعنف ونفضل ساكتين”، ولكنها أوضحت في نهاية الحلقة أن الأمر ما هو إلا تمثيلية.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *