مرآة العالم

توضيحات جديدة حول دمج الطلاب السوريين في النظام التعليمي التركي

اتخذت الحكومة التركية العديد من الإجراءات التعليمية بغية دمج الطلاب السوريين في نظام مدارسها واستطاعت إلحاق نحو 181 ألف طالب سوري في مدارسها الحكومية في حين أنها تسير بخطوات متسارعة نحو عملية دمج جميع الطلاب السوريين في المدارس التركية.   

وأوضح وزير التربية التركي عصمت يلماز لوكالة الأناضول أمس الاثنين 13/2/2017:” أن عدد السوريين الذين في سن الدراسة بتركيا 850 ألفاً جرى استيعاب 483 ألفاً منهم في المدارس مؤكداً سعي الوزارة في المرحلة القادمة لإلحاق جميع الطلاب السوريين في تركيا بالنظام التعليمي التركي “سنلحق كافة السوريين بنظامنا التعليمي، في الفترة المقبلة”.

ودعا وزير التربية السوريين إلى “التوجه إلى مديريات التربية والمدارس في مناطق إقامتهم لتسجيل أبنائهم في المدارس حيث يقيمون في تركيا” مؤكداً أن الوزارة تريد أن يلتحق جميع الطلاب السوريين في كافة المراحل الدراسية ” إذا كان أبناؤنا يذهبون إلى الابتدائية والإعدادية والثانوية، فإننا نريد أن يذهب السوريون أيضاً”.

ولفت يلماز إلى وجود تعاون مشترك في الوقت الحالي بين الوزارة والحكومة السورية المؤقتة حيث يدرس المعلمون العرب المناهج الدراسية باللغة العربية والمعلمون الأتراك يدرسون المواد التي تدرس باللغة التركية. 

وأضاف الوزير قائلاً:” إن عدد الطلاب السوريين في مراكز التعليم المؤقتة بلغ 302 ألف طالب وطالبة كما أن عدد السوريين الملتحقين بالمدارس التركية التابعة للوزارة كان دون الـ 50 ألفاً العام المنصرم في حين بلغ العدد العام الحالي نحو 181 ألفاً”.

وكانت وزارة التربية والتعليم التركية وقعت أواخر شهر كانون الثاني /يناير الماضي مع بعثة البنك الدولي في أنقرة بروتوكولاً تتسلّم بموجبه هبة من الاتحاد الأوروبي قيمتها 150 مليون يورو من أجل إنفاقها على أطفال اللاجئين السوريين في تركيا.

وتواجه تركيا تحديات كبيرة فيما يتعلق بتعليم أبناء السوريين ودمجهم في النظام التعليمي التركي بعد أن فتحت تركيا أبوابها لاستقبالهم فنالت أكبر عدد من اللاجئين السوريين من بين دول العالم ليصل عددهم إلى قرابة 3 ملايين لاجئ ممن يسكنون في المخيمات والمدن والبلدات التركية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *