مرآة العالم

جاويش أوغلو: تعاون أمريكا مع الوحدات الكردية يشكل خطراً على مستقبل سوريا

حذر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الجمعة 14 نيسان/ أبريل 2017، من تعاون الولايات المتحدة مع تنظيم “ب ي د/ ي ب ج” في عملية تحرير الرقة معتبراً ذلك بأنه يشكل تهديداً وخطراً على مستقبل سوريا.

وقال جاويش أوغلو في مقابلة أجرها مع قناة “أ خبر” المحلية “إن الوقت تأخر لإنهاء الصراع في سوريا”.

وأشار جاويش أوغلو إلى استمرار وجود عناصر من “ي ب ج” في مدينة منبج التي يشكل العرب النسبة الكبرى من أهاليها، لافتاً إلى أن الأكراد الذين يشكلون 2 بالمئة فقط في المدينة تعرضوا للطرد من منازلهم على يد تنظيم “ي ب ج”.

ولفت الوزير التركي إلى أن جهوداً كبيرة قد بُذلت لإحلال وقف إطلاق النار وبحث سبل حل الأزمة في سوريا إلا أنها انتهاكات كثيرة تخللتها، مؤكداً في السياق على ضرورة إعلان وقف إطلاق النار بالسرعة القصوى وبدء مباحثات الحل السياسي.

ورداً على سؤال بخصوص موقف تركيا في حال إصرار واشنطن على مشاركة “ب ي د/ ي ب ج” في عملية الرقة؟ أفاد جاويش أوغلو أن بلاده أبلغت الإدارة الأمريكية من عواقب التعاون مع “ب ي د”.

وأضاف جاويش أوغلو في الإطار ذاته “هذا النوع من التعاون خطير يشكل تهديدا وخطرا على مستقبل سوريا، ومن شأنه أن يهدد وحدة الأراضي السورية”.

وكانت قد أطلقت قوات سوريا الديمقراطية التي تقودها وحدات الحماية الكردية، حملة عسكرية تحت اسم “غضب الفرات”، في تشرين الثاني الماضي تهدف للسيطرة على مدينة الرقة إحدى أبرز معاقل  تنظيم الدولة في سوريا بدعم جوي من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *