مرآة البلد

جبهة النصرة تحرر أسيرة سورية من قبضة نظام الأسد في حوران

في خطوة ليست الأولى من نوعها ضمن سياسة جبهة النصرة بخصوص المعتقلين و المعتقلات في سجون نظام الأسد, قام عناصر الجبهة في محافظة درعا بعملية تبادل للأسرى مع النظام حيث شملت الصفقة الإفراج عن إحدى الأسيرات من عشيرة المسالمة من أهالي منطقة حوران و المحتجزة في سجون النظام و ذلك مقابل إفراج عناصر الجبهة عن أحد جنود النظام والذي كان قد تم أسره خلال معارك في المنطقة الجنوبية .
و قد أصر عناصر الجبهة  على تسليم الأسيرة لأهلها قبل الإفراج عن عنصر النظام
هذا ولم تكن عملية التبادل هذه الأولى من نوعها التي تنفذها جبهة النصرة. حيث أبرمت سابقاً عدة صفقات لتبادل الأسرى مع مسؤولي و ضباط جيش نظام الأسد عبر وساطات  دولية أو محلية, لعل أهمها صفقة راهبات معلولا في القلمون السوري و التي قضت بالإفراج عن عدد كبير من الأسرى و المعتقلين من سجون النظام مقابل الإفراج عن الراهبات واللاتي تضاربت الأنباء وقتها عن عملية احتجاز جبهة النصرة لهن .

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *