مرآة البلد

جيش الفتح يكبد جيش الأسد عشرات القتلى و الجرحى على محور كبانة بريف اللاذقية

تجددت الاشتباكات اليوم الجمعة 26 آب/أغسطس 2016 بين فصائل المعارضة من جهة وقوات النظام وميليشيا صقور الصحراء من جهة ثانية في محاولة من الأخيرة التقدم على محور كبانة والتلال المحيطة بها في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي. 


وترافقت الاشتباكات مع قصف مدفعي وصاروخي، بالإضافة لتنفيذ المقاتلات الروسية عشرات الغارات على المنطقة.


وأفاد المكتب الإعلامي للحزب الإسلامي التركستاني -أحد فصائل جيش الفتح- دحر قوات النظام من كافة النقاط المتقدمة التي سيطرت عليها في محيط قرية كبانة بجبل الأكراد.

 

وأكدت فصائل جيش الفتح فشل الهجوم الذي يعتبر الثاني من نوعه خلال أسبوع لقوات النظام وإيقاع العشرات من جنود جيش الأسد بين قتيل وجريح. 


ويتمتع محور كبانة بأهمية استراتيجية كونه يرصد مناطق واسعة من ريف اللاذقية الشمالي وريف إدلب الغربي بالإضافة لمحاذاته لسهل الغاب في ريف حماة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *