مرآة البلد

حركة أحرار الشام تصدر بياناً صحفياً حول خلافاتها مع هيئة تحرير الشام هذا ما جاء فيه

 أعلنت حركة أحرار الشام الإسلامية فجر اليوم السبت 15 تموز/يوليو 2017، موقفها بشأن الخلافات الأخيرة مع هيئة تحرير الشام في مناطق الشمال السوري المحررة في ظل استمرار حشود هيئة تحرير الشام.

وقالت الحركة في تصريح صحفي نشرته اليوم إنه في حال استمرار وصول أرتال ومؤازرات هيئة تحرير الشام على كل من مدينة سراقب وجبل الزاوية وقطاع البادية مع معلومات عن وجود نية لاقتحام مدينة سراقب وجبل الزاوية فإن الحركة على استعداد للتصدي لهذا البغي والوقوف بوجه أي عمل يستهدف أي من قطاعاتها.

كما أكدت الحركة أنها ملتزمة بقرارات اللجنة الشرعية التي تم تشكيلها بالتوافق بين الطرفين، لحل الخلافات الحاصلة والبت في جميع الخلافات العالقة.

يذكر أن منطقة جبل الزاوية وعدد من قرى وبلدات ريف إدلب تشهد حالة من الاحتقان وحشود لأرتال عسكرية لـ”هيئة تحرير الشام” وأحرار الشام، على خلفية مقتل تاجري سلاح من أبناء المنطقة قبل أيام على يد مجهولين، قيل إنهما مقربان من “تحرير الشام”، تم توجيه الاتهام في مقتلهما لفصيل “صقور الشام” التابع لحركة أحرار الشام الإسلامية كما تدور اشتباكات متقطعة بين الطرفين في “كللي وكفرعروق” بريف إدلب الشمالي، وفي منطقة “رأس العين وتل الطوكان” بمنطقة أبو الظهور ، ما خلف جرحى بين المدنيين، وسط حالة تخوف شعبية كبيرة من أي اقتتال داخلي، قد تكون عواقبه وخيمة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *