أخبار تركياأهم أخبار تركيامرآة الاقتصاد

دار الإفتاء التركية تحرم التعامل بعملة “البيتكوين”

(مرآة سوريا – وكالات) أصدرت رئاسة الشؤون الدينية التركية “أعلى سلطة إفتاء في البلاد” فتوى بحرمة التعامل بالعملات الالكترونية كالبيتكوين.

100

الفتوى التي نشرت على صفحة رئاسة الشؤون الدينية والتي ترجمها موقع مرآة سوريا, جاءت رداً على سؤال “هل يجوز التعامل بالعملات الافتراضية كالبيتكوين والإيثيريوم بهدف الاستثمار؟”

ورداً على السؤال جاءت الفتوى ” من المعروف أن هذه العملات المشفرة ليست تحت سلطة مركزية وبالتالي فإنها لا تقع تحت ضمانة الدولة, وفي هذا السياق فإنه يمكن استعمالها في عمليات المضاربة وغسيل الأموال , مما يجعل من غير المناسب التعامل بها.”

وأضافت الرئاسة التركية حول تعريف الأموال ” المال هو عين مصنوع من الأوراق أو المعدن, مصكوك من قبل الدولة ليستعمل كوسيلة للتبادل داخل البلاد, ويحمل أرقاماً تدل على قيمته. أما العملات الافتراضية فهي إصدارات مالية مشفرة بشكل خاص لكل مستخدم بحيث تسمح لأصحابها بالتبادل المباشر بين بعضهم البعض, كما انها لا تحمل اسم أو ختم أي مؤسسة نقدية مركزية.”

وحول كيفية أخذ العملة لقيمتها وتطبيق ذلك على العملات الافتراضية ” لتأخذ أي عملة حكم المال, يجب أن تحصل على قيمتها من السلطات المركزية, أو أن تكون لها قيمة بذاتها كالذهب, وعلى الرغم من أن العملات الافتراضية تستخدم من قبل البعض بهدف التبادل, فإن كونها لا تحمل ختم أو تصريح أي مؤسسة نقدية مركزية وعدم تمتعها بضمان الدولة أو ائتمان حكومي فإنه لا يمكن اعتبارها من أصناف المال. بالإضافة إلى ذلك فإن كونها مفتوحة على عمليات المضاربة بسب خاصية فقدان أو زيادة قيمتها يجعلها تستخدم بسهولة في الاعمال الغير مشروعة كغسيل الأموال والأعمال المالية البعيدة عن رقابة الدولة, وبسبب كل تلك الاسباب فإن شراء وبيع هذه العملات غير مناسب دينياً في هذا السياق”

يمنع النقل دون ذكر مصدر الخبر

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *