مرآة العالم

رجل دين إيراني: سلطتُ الجن على الملك سلمان و ترامب و إيفانكا.. و النتائج قريبة

قال داعية شيعي إيراني إنّه استخدم الجن كسلاح “مجرّب عدة مرّات” لإيذاء الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، و الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتواجد حاليًا في المملكة العربية السعودية.

و نقل موقع “رجال الثورة” الإيراني الناطق بالفارسية، عن رجل الدين الشيعي “باقر مرتضى” قوله:”إنني أستخدم الجن الطيبين الذين يحبون فعل الخير، و قد ساعدوني عدة مرات في التخلص من أعداء الدين في أوقات سابقة”.

و أضاف “مرتضى” في المقالة التي اطلع عليها موقع مرآة سوريا:”وجهت سبعة من الجن، إحداهم أنثى، لإلحاق الضرر بسلمان بن عبد العزيز الخائن للدين، و بترامب عدو الدين، و بابنته إيفانكا التي طالما شتمت الإيرانيين”، بحسب وصفه.

و ادعى مرتضى أنّ “رفاقه من الجن” نجحوا بكل المهمات التي أوكلها إليهم، و قال:”عندما أرسلتهم للبحث عن صدام حسين أخبروني بمكانه قبل اكتشافه من قبل الأمريكان، و أنا أرسلتهم لتسميم الملك عبدالله بن عبد العزيز، حيث إنه مات مسمومًا إلا أنّ العائلة السعودية لم تجرؤ على قول ذلك و أنا أتحداهم”.

و عن ترامب قال مرتضى إنّه “الأضعف، و الأسهل بالنسبة للجن، لأن أوصافه تقارب أوصاف أحدهم، و يعرف جيدًا كيف يتحكم به”، مضيفًا أنّ “الجنية التي أرسلها ستنتقم لكل الإيرانيين من إيفانكا التي تدعم المعارضات الإيرانيات المختبئات في أمريكا، و تقدم لهنّ المال الكثير من أجل زعزعة استقرار بلد الدين الإسلامي الأكبر في العالم”.

و أضاف “مرتضى” الذي يذيع برنامجًا دينيًا للفتاوى على محطة “النور” الشيعية المحلية الإيرانية في مدينة قم:”كتيبة الجن التي لديّ مسخرة لخدمة العالم الإسلامي، و سترون نتائج أعمالهم على سلمان و ترامب و إيفانكا بأسرع وقت”.

و زعم “مرتضى” أنه يعمل “وفق خطط مدروسة على المستوى العالمي”، حيث إنّه ينوي “قتل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، و الرئيس السوداني عمر البشير، بعد قتل سلمان و ترامب و إيفانكا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *