مرآة البلد

رغم القصف الجوي والمدفعي،مقاتلو المعارضة يصدون قوات الأسد في جبل الأكراد

دارت معارك عنيفة اليوم السبت 4/6/2016، بين فصائل المعارضة وقوات الأسد، والميليشيات الشيعية المساندة لها، على عدة محاور في جبل الأكراد بريف اللاذقية.

وقال ناشطون إن قوات المعارضة تمكنت من صد محاولة جديدة لقوات النظام وميليشياته، للتقدم في جبل الأكراد وخصوصاً باتجاه تلة الخضر القريبة من بلدة الحدادة ، سبقها قصف من قبل الطيران الحربي وقذائف المدفعية التابعة للنظام.

وأضاف الناشطون أن فصائل المعارضة أرغمت تلك القوات على التراجع والانسحاب، وأوقعت قتلى وجرحى في صفوفها.

و شنَّ الطيران الحربي والمروحي غارات بالصواريخ الفراغية والبراميل المتفجرة، على تلال وقرية الكبانة وقرية الحدادة، وشهدت المنطقة المحيطة بتلك المواقع، قصفاً من قبل المدفعية المتواجدة في تلال كنسبا وقلعة شلف، فقامت قوات المعارضة بالرد باستهداف مواقع قوات الأسد في كنسبا موقعة إصابات في صفوفها.

يذكر أن جبل الأكراد في ريف اللاذقية، يشهد بشكل دائم معارك كر وفر، بين قوات النظام وفصائل المعارضة، يسعى النظام خلالها لتقطيع أوصال ريف اللاذقية وفصل جبل الأكراد عن جبل التركمان.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *