مرآة البلد

ريف حماه: قوات المعارضة تشنّ هجومًا جديدًا تكبّد خلاله جيش الأسد أكثر من 30 قتيلًا

شنّت قوات المعارضة السورية اليوم الجمعة 29 كانون الثاني/يناير 2016، حملة عسكرية على عدة جبهات بريفي حماه الشمالي و الغربي.

و أفاد “محمد علي الشيخ”، مراسل “مرآة سوريا” في حماه، بأنّ قوات المعارضة تمكنت من تكبيد جيش الأسد و ميليشياته الموالية خسائر في الأرواح و العتاد، إثر هجوم شنّته على عدّة نقاط تابعة لتلك الميليشيات في ريفي حماه الشمالي و الغربي.

و قال مراسلنا:”تمكن مقاتلو المعارضة من تدمير 4 دبابات، و عربتين مصفحتين من نوع “BMB”، و4 سيارات محملة برشاشات ثقيلة، بالإضافة إلى اغتنام دبابتين و آلية حفر مصفحة، و قتل ما يزيد عن 30 عنصرًا للنظام”.

و تخللت المعارك عمليات قصف متبادلة بين الثوار و جيش النظام، و قد حقق مقاتلو المعارضة إصابات محققة في حواجز “الزلاقيات” و “بريديج” و “الشليوط”.

بدوره قام الطيران الروسي بمساندة ميليشيات النظام بتأمين التغطية الجوية لها، فشن عشرات الغارات على مناطق الاشتباك، في محاولة منه لمنع أي تقدم لمقاتلي المعارضة السورية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *