أخبار تركيارياضة

سبعيني تركي يحصد الميداليات في مضامير الجري

(متابعة – مرآة سوريا) رغم بلوغه سن السبعين.. يواصل المدرس التركي المتقاعد قدير قره، ممارسة رياضته المفضلة الجري، منذ 30 عاما، حصد خلالها الجوائز في المسابقات المحلية.

ويقيم قره – معلم صف – في ولاية نيغدة وسط تركيا، ويهوى ممارسة الرياضة منذ الصغر.

وأوضح أنه كان مولعا بلعب كرة القدم، حتى سن الأربعين، حيث تعرض لإصابة وخضع لعملية جراحية في الأربطة، أدت إلى عزوفه عن كرة القدم والتوجه إلى رياضة الجري.

وكشف أنه حصد نحو 70 ميدالية و12 كأسا، في المسابقات التي شارك فيها على مدار الأعوام الثلاثين الأخيرة.

وذكر قره أنه أصيب بسرطان المعدة وخضع لعملية جراحية عام 2003، ورغم ذلك لم يفقد العزيمة وواصل التشبث بالرياضة والحياة.

وأردف قائلا:” بعد العملية قلت إني شأعيش وآمنت بأن الرياضة ستبقيني على قيد الحياة، وبدأت بالجري مع أني لم أكن أقوى على ذلك، واستمريت في مزاولة الرياضة”.

وتابع أنه بعد ذلك شعر بأنه في حالة أفضل، وبات يترقب الماراثونات في أي ولاية كانت، ليتنافس فيها.

وأوضح أنه حقق مؤخرا، المرتبة الثالثه في ماراثون اسطنبول في الفئة 70-75 عاما، والمرتبة الأولى على صعيد تركيا، في سباق بولاية بورصة

هذا المقال على صفحات مرآة سوريا: سبعيني تركي يحصد الميداليات في مضامير الجري

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *