مرآة البلد

سقوط مدني وعدد من الجرحى بقصف طائرات النظام على منطقة الحولة شمال حمص

واصلت طائرات النظام الحربية اليوم الأربعاء 21 حزيران/يونيو 2017 خرقها لاتفاق مناطق تخفيف التصعيد واستهدافها المدنيين الآمنين في منازلهم في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي متسببة بسقوط مدني وإصابة آخرين بجروح فضلاً عن وقوع دمار طال الأبنية السكنية والممتلكات.

وقال ناشطون ميدانيون إن مقاتلات حربية تابعة لنظام الأسد استهدفت بعدة غارات جوية المباني السكنية في مدينة كفرلاها بريف حمص الشمالي، ما أسفر عن سقوط مدني وإصابة آخرين بجروح بينهم إصابات بليغة ما قد يرجح زيادة عدد الضحايا حيث قام فريق الدفاع المدني بانتشال الضحية من تحت الأنقاض وإسعاف المصابين إلى النقاط الطبية الموجودة في المنطقة.

وأضاف الناشطون ان القصف على مدينة كفرلاها تسبب بدمار كبير في المباني السكنية والممتلكات العامة.

كما قصفت قوات النظام المتمركزة في حاجز مؤسسة المياه وقرمص، بعدد من القذائف المدفعية والهاون الأبنية السكنية في مدينة كفرلاها، موقعاً دماراً واسعاً.

وردت قوات المعارضة على قصف المدنيين باستهداف تجمعات قوات النظام في قرية مريمين الموالية.

وكانت قوات النظام قد خرقت اتفاق مناطق تخفيف التصعيد منذ اليوم الأول للاتفاق في الرابع من أيار الماضي حيث قصفت مناطق ريف حمص الشمالي بعدة صواريخ وقذائف الحقت أضراراً كبيرة في المنطقة.

ويشمل اتفاق مناطق تخفيف التوتر الموقع في الأستانة مناطق وقرى ريف حمص الشمالي لكن قوات النظام تواصل انتهاكها لكل الاتفاقات الموقعة وخروقاتها المستمرة لاتفاق مناطق تخفيف التصعيد.

يذكر أن روسيا وتركيا وإيران وقعت في الرابع من أيار الماضي على اتفاق بإنشاء مناطق آمنة لوقف الأعمال القتالية وتخفيف التصعيد في عدة مناطق من سوريا.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *