مرآة البلد

شاذ جنسي يقول: داعش تمنعني من مسك يد حبيبي في الشارع و لهذا هربت إلى تركيا (فيديو)

قال لاجئ سوري في تقرير مصور لقناة fusion الأمريكية إنّه هرب من مناطق سيطرة تنظيم الدولة، متحدثُا عن قمع التنظيم للمثليين و عدم جرأتهم على إعلان مثليتهم خوفًا من القتل.

و أضاف اللاجئ “حسين” الذي فرّ إلى تركيا:”لا يمكنني أن أعلن أنني “غاي”، كما لا يمكنني أن أمسك يد حبيبي في الشارع”.

و قال:”هناك الكثير من القوانين تمنع المثليين من العيش بصورة طبيعية، و حتى الآن، و لا يجرؤ أحد على القول إنني مثليّ”.

و يعاقب تنظيم الدولة من تثبت عليه تهمة الشذوذ الجنسيّ بالإعدام، حيث يرمى من بناء عالٍ أمام حشد من الناس.

و لا يتقبل المجتمع السوري ككل فكرة المثلية الجنسية، و قد تواتر العديد من التقارير التي تصور المثليّ كضحية في سوريا، دون النظر إلى شذوذه.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *