أخبار تركياأخبار سوريامرآة البلد

(صور+فيديو) زوج الأم قتل الطفلة ذات الـ 5 أشهر أمام أعين أمها.. تفاصيل جديدة في الجريمة التي هزّت غازي عنتاب

(غازي عنتاب – ترجمة و تحرير: مرآة سوريا) اعترف “زياد العبدلله” بجريمته البشعة التي قتل فيها ابنة زوةجته البالغة من العمر 5 أشهر فقط في ولاية غازي عنتاب جنوبيّ تركيا.

و في التفاصيل التي رصدها موقع مرآة سوريا منذ وقوع الجريمة، فإنّ عددًا من المارة في حديقة “يل باركي.100” بمنطقة “كمال كوكر”، شاهدوا حقيبة مشبوهة فأخبروا الشرطة التي عاجلت بالمجيء إلى الموقع، و بعد فحص الحقيبة وجدوا بداخلها جثة طفلة و قد تم لفها ببطانية و أحيطت بقطع من الجليد.

و بدأت الشرطة على الفور تحقيقاتها لمعرفة هوية الطفلة التي أكّد الطبيب الشرعي أن عمرها لم يتجاوز 5 أشهر بعد.

و شاهدو موظفو الشرطة 17 ساعة من تسجيلات الكاميرات، حتى تعرفوا على الفاعل الذي ترك الحقيبة في الحديقة و هو “زياد العبدلله” سوريّ الجنسية.

عاجلت الشرطة بمداهمة بيت المشتبه به، و ألقت القبض عليه و على زوجته والدة الطفلة “إخلاص باهو” و على شخص آخر يدعى “جرّاح العبدلله”.

و أنكر زياد العبدلله فعلته، إلا أنّ الشرطة واجهته بتسجيل ظهر فيه و هو يضرب الطفلة بعنف على رأسها و يضربها بالحائط أثناء سيره في أحد الشوارع، و ذلك على مرأى أمها التي كانت تسير خلفه.

و قال العبدلله إنه يحب الطفلة و أمها كثيرًا، و إنها وقعت من فوق الكنبة ما أدى إلى توقف نفسها و موتها.

و قالت الأم “إخلاص باهو” إنها تزوجت بزياد و كانت حاملًا من زواجها الأول، و كان زياد يتضايق من صوت بكاء الطفلة كثيرًا، و كان يعذبها و يضربها كلما بكت.

و فيما تستمر التحقيقات قالت الشرطة إنها ستسلم جثة الطفلة لوالدها “محمد حجار” الذي يقطن في منطقة نيزيب في الولاية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *