مرآة البلد

ضحايا وجرحى مدنيون إثر قصف جوي على بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي

نفذت الطائرات الحربية الروسية السبت 1 نيسان/ أبريل 2017 عدة غارات جوية على مناطق بريف حلب الغربي الخاضع لسيطرة قوات المعارضة السورية، موقعة ضحايا وجرحى مدنيين.

وقال ناشطون ميدانيون، إن الطائرات الحربية الروسية شنت عدة غارات جوية بالصواريخ الفراغية على جمعيتي الرضوان وأولي الألباب في بلدة أورم الكبرى، ما أدى إلى مقتل امرأة وسقوط خمسة إصابات بينهم طفلة تعرضت لحروق بليغة، فضلاً عن حدوث دمار واسع طال الممتلكات العامة والخاصة.

وهرعت فرق الدفاع المدني إلى المكان المستهدف لانتشال الضحايا وإخراج العالقين من تحت الركام، ونقل الجرحى إلى النقاط الطبية.

وشهدت قرى وبلدات كفرناها وجفر منصور والنعمانية وبويضة كبيرة وعين لاروز بريفي حلب الغربي والجنوبي قصفاً جوياً ومدفعياً.

ويذكر أن قوات المعارضة، تمكنت اليوم من صد محاولات جيش النظام التقدم باتجاه مواقع سيطرتها على جبهات حي جمعية الزهراء وجامع الرسول الأعظم وتل البنجيرة، وكبدتها خسائر بشرية ومادية عديدة, ما أجبرها على التراجع والانسحاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *